۹۷۰مشاهدات
وبناء على الاتفاق النووي فقد بدات عملية اعادة تصميم مفاعل خنداب بالتعاون بين ايران والصين ومشاركة سائر اعضاء الاتفاق ومنها اميركا الا انه وبعد خروج اميركا من الاتفاق حلت بريطانيا بدلا عنها.
رمز الخبر: ۴۳۳۸۰
تأريخ النشر: 24 December 2019

برعاية رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي تم اليوم الاثنين تدشين الدائرة الثانوية لمفاعل اراك للابحاث في المحافظة المركزية وسط ايران.

وفي هذه المراسم التي جرت صباح اليوم الاثنين تم تدشين المرحلة الاولى لنصب اجهزة مفاعل خنداب للماء الثقيل في اراك (الدائرة الثانوية وغطاء المفاعل).

ويجري اكمال مراحل التصميم والانشاء لمفاعل خنداب للماء الثقيل في اراك بهدف اكتساب الخبرة والمعرفة الفنية في تصميم وانشاء المفاعلات النووية واعداد الكوادر البشرية المتخصصة وتوفير الامكانيات للبحث والتطوير في مجالات فيزياء النيوترون والثرموهيدروليك والعلاج وانتاج النظائر المشعة للاستعمالات الطبية والصناعية والزراعية.

ويتضمن المفاعل دائرتين؛ الدائرة لاولى مهمتها استلام الحرارة من قلب المفاعل فيما تتمثل مهمة الدائرة الثانوية في نقل حرارة الدائرة الاولى الى ابراج التبريد وبالتالي الى المحيط.

تشتمل الدائرة الثانوية على المحولات الحرارية والحوض الوسطي ومضخات الانتقال (الماء الساخن –ابراج التبريد- مضخات عودة الماء البارد). تتم ادارة هذه الدائرة عن طريق غرفة السيطرة الرئيسية للمفاعل. بغية تدشين الدائرة الاولى يتوجب اولا تدشين الدائرة الثانوية والانظمة الفرعية ذات الصلة بها.

ووفقا لمنظمة الطاقة الذرية الايرانية فقد تم قبل عدة اشهر اصدار الايعازات والتراخيص اللازمة من المراجع المعنية لنقل الاجزاء المتعددة لمجموعة غطاء حفرة المفاعل وتم انجاز عمل شحن ونقل هذه المعدات بواسطة 11 ساحبة وشاحنة ثقيلة.

غطاء حفرة المفاعل مؤلف من مجموعة الكتروميكانيكية ثقيلة جدا بزنة اكثر من 100 طن وقطر 7.2 متر .

وتم تصميم وتصنيع كل هذه المعدات بصورة كاملة من قبل المهندسين الشباب والصناعيين للمرة الاولى في البلاد.

وما عدا قطعة الحلقة الثابتة المصنعة من الصلب والتي تعد القطعة الاكبر والاكثر وزنا في هذه المجموعة، فان بقية معدات هذا الغطاء قد صنعت بحيث تحظى بقابلية المونتاج بسهولة وسرعة.

وبناء على الاتفاق النووي فقد بدات عملية اعادة تصميم مفاعل خنداب بالتعاون بين ايران والصين ومشاركة سائر اعضاء الاتفاق ومنها اميركا الا انه وبعد خروج اميركا من الاتفاق حلت بريطانيا بدلا عنها.

ووفقا للاتفاق النووي فان اعادة تصميم مفاعل خنداب يجب ان تتم في اطار عملية تستغرق خمسة اعوام الا انه وفي ظل العراقيل المختلقة من قبل اميركا فقد تاخرت العملية بعض الشيء رافقتها انتقادات جادة من جانب ايران.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار