۶۵۴مشاهدات
يبدو ان البريطانيين والاوروبيين يدركون جيدا قدرات وطاقات الجمهورية الاسلامية الايرانية وبناء عليه فمن الافضل لهم المبادرة للافراج عن ناقلة النفط سريعا ودون ذلك يتوجب عليهم انتظار تداعيات تصرفهم هذا.
رمز الخبر: ۴۱۶۷۶
تأريخ النشر: 09 July 2019

طالب رئيس السلطة القضائية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي، بالافراج الفوري عن ناقلة النفط الايرانية المحتجزة من قبل القوة البحرية البريطانية.

وفي تصريح ادلى به اليوم الاثنين اعتبر خطوة القوة البحرية البريطانية في احتجاز ناقلة النفط الايرانية بالنيابة عن اميركا في منطقة جبل طارق، خرقا للقوانين والضوابط الدولية وقال، انه لماذا لم يكن يصدر اي صوت من هذه الدول حينما كان تنظيم داعش الارهابي يستولي على نفط سوريا والعراق ظلما ويتواجد بسهولة في هذه الممرات المائية وينقل النفط المهرب امام انظار هذه الدول فيما يتم اليوم توقيف ناقلة النفط الايرانية التي تنقل النفط بصورة قانونية مع التزام جميع القوانين الدولية حين عبورها من منطقة جبل طارق من قبل القوة البحرية البريطانية.

واضاف، يبدو ان البريطانيين والاوروبيين يدركون جيدا قدرات وطاقات الجمهورية الاسلامية الايرانية وبناء عليه فمن الافضل لهم المبادرة للافراج عن ناقلة النفط سريعا ودون ذلك يتوجب عليهم انتظار تداعيات تصرفهم هذا.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار