۲۰۷مشاهدات
وتوقفت البارجة قبالة الميناء الفرنسي منذ عدة أيام، غير أن الجدال لم يهدأ في فرنسا حول وجهة الأسلحة التي ستحملها، حيث أكدت عدة منظمات، أنها يمكن أن تستخدم "ضد مدنيين" في اليمن.
رمز الخبر: ۴۱۲۲۱
تأريخ النشر: 11 May 2019

شبکة تابناک الاخبارية: علن مصدر في قطاع الموانئ الفرنسي، أن البارجة السعودية "بحري ينبع"، غادرت ميناء "هافر" دون أن تحمّل أسلحة، مشيرا إلى أنها أبحرت إلى سانتاندير في إسبانيا.

وتوقفت البارجة قبالة الميناء الفرنسي منذ عدة أيام، غير أن الجدال لم يهدأ في فرنسا حول وجهة الأسلحة التي ستحملها، حيث أكدت عدة منظمات، أنها يمكن أن تستخدم "ضد مدنيين" في اليمن.

من جهته، دافع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، عن بيع أسلحة فرنسية للسعودية والإمارات، مشيرا لدى وصوله للمشاركة في القمة الأوروبية في سيبيو في رومانيا إلى أن "السعودية والإمارات حليفتان لفرنسا.. وهما حليفتان في الحرب ضد ما وصفه الإرهاب، نحن نتحمل المسؤولية كاملة".

وتقود السعودية والإمارات منذ 2015 عدوان منذ سنوات على اليمن خلف عشرات الاف الضحايا بينهم عدد كبير من المدنيين، وفقا لمختلف المنظمات الإنسانية التي تشجب بانتظام مبيعات الأسلحة الفرنسية للسعودية.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: