۴۶۴مشاهدات
كما ضمت السلع المصدرة من إيران إلى العراق الآلات والأجهزة الإلكترونية وقطع غيارها والأجهزة الصوتية والمرئية بنسبة بلغت 12% من إجمالي الصادرات.
رمز الخبر: ۴۰۰۰۹
تأريخ النشر: 18 December 2018

شبکة تابناک الاخبارية: تستعد الحكومتان العراقية والإيرانية لفتح خط الائتمان بين مصارف البلدين بشكل رسمي واستخدام عملتيهما في التبادل التجاري بينهما.

وتجري مفاوضات بين البنك المركزي الإيراني ونظيره العراقي لوضع اللمسات الأخيرة من أجل فتح الائتمان بين مصارف البلدين بشكل رسمي من خلال استخدام الريال الإيراني والدينار العراقي.

وقال رئيس الغرفة التجارية المشتركة الإيرانية العراقية يحيى آل إسحاق إنه "لا توجد لدينا مشكلة في الصادرات إلى العراق حيث أن صادراتنا بلغت خلال الأشهر الـ 8 الماضية ما يعادل مجمل صادرات العام الماضي، ووصلت إلى 8 مليارات دولار.

وأضاف المسؤول الإيراني أن مفاوضات تجري وتوشك على الانتهاء بين البنك المركزي الإيراني والعراقي لتكون عملية فتح الائتمان عبر المصارف وبشكل رسمي من خلال اعتماد الريال والدينار مؤكدا انه في حال تم توقيع هذا الاتفاق من قبل كلا الدولتين سيكون بمقدور مصارف البلدين فتح الاعتماد المستندي L/C لبعضهم البعض.

وشهدت الصادرات الإيرانية إلى العراق، نموا بلغ 67% من 21 مارس حتى 21 أكتوبر/ تشرين 2018 مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي، حيث بلغت قيمة الصادرات 6 مليارات و757 مليون دولار.

وتصدرت السلع التي استوردها العراق من إيران، الوقود والزيوت والمنتجات الناجمة عن تقطيرها ومنتجات الزفت والشمع المعدني والمواد والمنتجات البلاستيكية حيث شكلت 35% من إجمالي السلع المصدرة.

كما ضمت السلع المصدرة من إيران إلى العراق الآلات والأجهزة الإلكترونية وقطع غيارها والأجهزة الصوتية والمرئية بنسبة بلغت 12% من إجمالي الصادرات.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: