۵۶۳مشاهدات
وأكد الرئيس العراقي "برهم صالح" في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الايراني، ان بلاده لن تكون جزءً من آليات الحظر والسياسات المناوئة لايران.
رمز الخبر: ۳۹۶۱۰
تأريخ النشر: 17 November 2018

شبکة تابناک الاخبارية: اكد الرئيس العراقي برهم صالح خلال لقائه اليوم السبت بطهران امين المجلس الاعلى للامن القومي "علي شمخاني" ان بلاده لن تسمح لأي جهة باستخدام الاراضي العراقية للاضرار بمصالح ايران.

واعرب برهم صالح في هذا اللقاء عن شكره للدعم المستمر الذي تقدمه الجمهورية الاسلامية الايرانية للعراق في محاربة الارهاب، مؤكدا ان الاواصر المتينة بين الشعبين ، في ظل المشتركات الدينية والثقافية والعقائدية قد وفرت مجالات فريدة من المصالح المشتركة امام ايران والعراق.

واشار صالح الى اخماد فتنة داعش في العراق، والاوضاع الجديدة في هذا البلد، موضحا ان العراق لديه حساسية تجاه التدابير الاقليمية والاجراءات المدمرة التي اتخذتها بعض البلدان لزعزعة الامن والاستقرار في العراق او اضعاف البلدان الاخرى عبر فرض عقوبات غير قانونية، وسيتصدي بشكل حازم لاي محاولة للمساس بالعلاقات بين البلدين.

وتطرق الرئيس العراقي الى الاهداف والمصالح المشتركة بين البلدين، مؤكدا على ضرورة تعزيز آليات تنمية التعاون في مختلف المجالات، وشدد على ان بلاده لن تسمح لاي بلد او جهة باستخدام العراق للاضرار بمصالح الجمهورية الاسلامية الايرانية.

يذكر ان الرئيس العراقي الجديد "برهم صالح"وصل طهران اليوم السبت عل رأس وفد رفيع المستوى، واقيمت مراسم استقبال رسمية له من قبل رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية "حسن روحاني " في مجمع سعد آباد.

وأكد الرئيس العراقي "برهم صالح" في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الايراني، ان بلاده لن تكون جزءً من آليات الحظر والسياسات المناوئة لايران.

واكد في الوقت نفسه ضرورة توطيد العلاقات بين طهران وبغداد في سياق تأمين مصالح الشعبين والبلدين ورفاهيتهما.

وتعد هذه الزيارة الاولى التي يقوم بها الرئيس العراقي "برهم صالح" لايران منذ تسلمه منصبه الجديد قبل شهرين.

رایکم