۲۲۳مشاهدات
وفي الظروف الراهنة يتم انتاج ما بين 600 الف الى مليون لتر من البنزين المؤلكل (بنزين باوكتان عال وكبريت واطئ) ومن المتوقع وفقا للاجراءات المتخذة ان يرتفع الانتاج خلال العام الجاري الى مليوني لتر من البنزين الاخضر في مصفى "آبادان".
رمز الخبر: ۳۷۹۹۸
تأريخ النشر: 09 April 2018

شبکة تابناک الاخبارية: بدأ العد العكسي لتدشين المرحلة الثانية من مصفى "نجم الخليج الفارسي" في جنوب ايران ورفع الطاقة الانتاجية للبنزين الى 90 مليون لتر يوميا، والذي بموجبه ستحقق ايران الاكتفاء الذاتي في انتاج البنزين.

وافاد تقرير لوكالة "فارس" ان معدل استهلاك البنزين في البلاد خلال العام الايراني الماضي (انتهى في 20 اذار/مارس) زاد بنسبة نحو 8 بالمائة ليبلغ 80 مليون لتر يوميا ومن المتوقع ان يرتفع الرقم الى ما بين 86 الى 88 مليون لتر خلال العام الجاري.

ومع احتمال ارتفاع معدل الاستهلاك بنسبة 9 الى 10 بالمائة ، فقد ادرج في جدول اعمال الجهات المعنية العمل لزيادة الانتاج وخفض واردات البنزين ومن ثم وقفها، عبر سلسلة اجراءات اهمها تدشين المرحلة الثانية لمصفى "نجم الخليج الفارسي".

وفي الظروف الراهنة وبعد التدشين الكامل للمرحلة الاولى لمصفى "نجم الخليج الفارسي" ومن ثم تدشين المجمع الجديد لانتاج البنزين في مصفى بندرعباس، يبلغ انتاج البنزين في البلاد نحو 78 مليون لتر يوميا، لذا فان اهم مشروع لزيادة الانتاج هو تدشين المرحلة الثانية لمصفى "نجم الخليج الفارسي" بطاقة انتاج يومية تبلغ ما بين 12 الى 12.5 مليون لتر يوميا بمواصفات "يورو 4" و"يورو 5" للاتحاد الاوروبي.

وكانت ايران قد انضمت الشتاء الماضي الى الدول المنتجة للبنزين الاخضر بتدشينها مشروعا جديدا في مصفى "آبادان" بمحافظة خوزستان جنوب غرب ايران، اذ انه وبعد تدشين المرحلة الاولى لمجمع الالكلة والازمرة وتدوير حامض الكبريتيك فقد بدا انتاج البنزين الاخضر باوكتان اعلى من 96 بالمائة في هذا المصفى.

وفي الظروف الراهنة يتم انتاج ما بين 600 الف الى مليون لتر من البنزين المؤلكل (بنزين باوكتان عال وكبريت واطئ) ومن المتوقع وفقا للاجراءات المتخذة ان يرتفع الانتاج خلال العام الجاري الى مليوني لتر من البنزين الاخضر في مصفى "آبادان".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار