۹۷۶مشاهدات
ودعا المستشار الاعلى الى مواصلة الجيش السوري ومحور المقاومة للعمليات الناجحة، بموازة اطلاق الرئيس السوري بشار الاسد حلا سياسيا.
رمز الخبر: ۳۷۸۲۲
تأريخ النشر: 04 March 2018

شبکة تابناک الاخبارية: إعتبر اللواء يحيى رحيم صفوي المستشار الاعلى لقائد الثورة الاسلامية، أن بموجب القانوني الدولي فان اميركا وتركيا تنتهكان سيادة سوریا مشددا على أن السياسة الاميركية، متغطرسة وستمنى بهزيمة في غرب آسيا.

وأوضح اللواء صفوي في ملتقى للمسؤولين القدامى للحرس الثوري في محافظة كلستان (شمال)، أن الاميركيين تدخلوا عسكريا وعلى نحو مباشر في سوريا، خارج اطار القانون الدولي وبتجاهل لمجلس الامن الدولي، معربا عن أمله بان تتمكن الحكومة والجيش السوري والقوات الشعبية، من طرد الاميركيين من شرق الفرات والحفاظ على وحدة البلاد.

وشدد اللواء صفوي على أن منذ بداية الازمة السورية، اعتزمت كل من اميركا والكيان الصهيوني والاتحاد الاوروبي والسعودية والامارات والاردن وتركيا، افتعال ازمة في المنطقة، واستهداف الهوية الوطنية والوحدة الترابية وتدمير البنى التحتية في سوريا، غير أنهم فشلوا فشلا ذريعا.

ودعا المستشار الاعلى الى مواصلة الجيش السوري ومحور المقاومة للعمليات الناجحة، بموازة اطلاق الرئيس السوري بشار الاسد حلا سياسيا.

وبيّن أن قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي تصدى للاطماع الاميركية حتى الان، وأن تدابيره الاستراتيجية مهدت لدخول روسيا للساحة السورية، حيث إن الروس قاموا بتغطية جوية جيدة لعمليات تحرير المدن في سوريا.

وفي السياق قدم اللواء صفوي تفصيلا لتطور ايران دفاعيا بمجال الجوفضاء مؤكدا أن ايران تتمتع بوضعية مطلوبة في الطائرات المسيرة.

واستطرد بان خلال الهجمات الصاروخية للحرس الثوري على مقرات تنظيم داعش الارهابي في دير الزور، فقد تم استخدام الطائرات المسيرة التابعة للحرس ليلا وقامت بدورها بتحديد الاهداف، ليتم اصابتها بالصواريخ بدقة عالية، وهذا يعكس تطور القدارت الصاروخية لايران.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: