۶۷۳مشاهدات
ولفت الى ان الاعلان عن القدس الشريف عاصمة للكيان الصهيوني جاء نتيجة لاتفاق بين الكيان الصهيوني واميركا ولاينبغي للبلدان الاسلامية السماح لاميركا باتخاذ خطوات احادية الجانب.
رمز الخبر: ۳۷۰۹۷
تأريخ النشر: 19 December 2017

شبکة تابناک الاخبارية: اكد رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري انه لاينبغي الاكتفاء بالتصريحات لمجابهة قرار اعلان القدس عاصمة للصهاينة، مشددا على ضرورة ان تعلن جميع البلدان الاسلامية القدس عاصمة لفلسطين .

وقال سلیم الجبوري، في تصريح ادلى به خلال الاجتماع الثلاثي لرؤساء برلمانات ايران والعراق ومالي على هامش الاجتماع الطارئ للجنة فلسطين في اتحاد برلمانات دول منظمة التعاون الاسلامي في طهران اليوم الاثنين ، ان المسلمين يتحملون مسؤولية شرعية في الدفاع عن قبلة المسلمين الاولى وثالث الحرمين الشريفين.

واضاف، ان القدس الشريف مدينة تاريخية سكنها المسلمون الى جانب المسيحيين واليهود وتعد نموذجا للتعايش السلمي والحرية في اجراء الشعائر الدينية.

واكد على ضرورة دراسة النتائج السلبية لقرار الرئيس الاميركي حول الاعلان عن القدس الشريف عاصمة للكيان الصهيوني.

ونوه الجبوري الى ان اميركا بادرت الى اتخاذ مثل هذا القرار بضغوط صهيونية، موضحا ان اميركا دعمت الصهاينة باستمرار ولجأت الى تزوير الحقائق التاريخية باستمرار.

ووصف القرار الاميركي بمثابة تحد امام المسلمين "وعلى الجميع ان يفهموا ان من يتخذ قرارا مناوئا لمقدسات المسلمين فانه سيواجه آثاره السلبية".

واعتبر ان العراق دعا باستمرار الى التركيز على الشؤون التاريخية في العالم الاسلامي وانه يؤمن بضرورة اتخاذ خطوات ترمي لاتخاذ القدس الشريف عاصمة للاديان الثلاثة.

ولفت الى ان الاعلان عن القدس الشريف عاصمة للكيان الصهيوني جاء نتيجة لاتفاق بين الكيان الصهيوني واميركا ولاينبغي للبلدان الاسلامية السماح لاميركا باتخاذ خطوات احادية الجانب.

واكد الجبوري على صون حق جميع اللاجئين الفلسطينيين بالعودة الى وطنهم، وطالب مجلس الامن بارغام اميركا على العمل وفق قراراته.

ووصف القدس الشريف بمثابة امانة تاريخية والتي ينبغي الحفاظ عليها، مشددا على ضرورة اعلان جميع البلدان الاسلامية انها عاصمة لفلسطين واتخاذ قرارات حازمة تهدف للحد من اعلانها عاصمة للكيان الصهيوني.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: