۳۵۰مشاهدات
وکان السید حمد الصافي ممثل المرجع الديني آية الله السيستاني قد دعا القيادات السياسية في العراق الى التعامل مع الواقع بجدية والاسراع في ايجاد الحلول لتشكيل الحكومة، معتبرا ان هذا الامر يتطلب مزيدا من الحوار والتنازلات بين الاطراف وتقديم المصلحة العامة.
رمز الخبر: ۲۶۴
تأريخ النشر: 07 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: اكد برلماني عراقي اهمية دعوة المرجعية في النجف الاشرف للاطراف السياسية العراقية الى الاسراع بتشكيل الحكومة، معتبرا ان تأخر تشكيل الحكومة اصبح مقلقا ومملا للمرجعية والشعب ولا يمكن ان يستمر اكثر من هذا.

وقال عضو الائتلاف الوطني العراقي الشيخ حميد معلة في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية اليوم السبت: ان دعوة الاسراع في تشكيل الحكومة تجمع عليها كل الاطراف لاهميتها وضرورتها، بالاضافة الى الضغط الشعبي والدولي والاقليمي والحاجة الملحة وطول فترة الانتظار.

واضاف الشيخ حميد معلة: كل هذا شكّل اسبابا ضاغطة باتجاه تشكيل الحكومة، كما ان هناك صوتا مجمعا من المرجعية في النجف الاشرف لتشكيل الحكومة.

واكد ان هذه الدعوة لها دور بالغ باعتبار ان دور المرجعية الرشيدة في داخل العراق كان واضحا في رعاية العملية السياسية منذ بدئها ولحد الان.

وتابع: وجدنا صوت المرجعية واضحا في كل المنعطفات الخطرة، بل ان الشعب العراقي ايضا ضغط باتجاه ان تكون للمرجعية كلمة فصل تجاه العملية السياسية وتشكيل الحكومة.

واشار الى ان المرجعية تنأى بنفسها عن تفاصيل الامور السياسية، لكنها تعطي كلمتها الفاصلة في الامور الاسساسية، متوقعا ان يؤثر ذلك على بعض الجهات وتمسكها بمواقفها.

واكد الشيخ حميد معلة ان القوى الوطنية اذا ما وجدت عزما للمرجعية في التدخل وقول كلمة الفصل فان ذلك يدفعها نحو ايجاد حلول للمشاكل العالقة، معتبرا ان امر تشكيل الحكومة اصبح امرا مقلقا ومملا للشعب العراقي ولا يمكن ان يطول اكثر من هذا.

وکان السید حمد الصافي ممثل المرجع الديني آية الله السيستاني قد دعا القيادات السياسية في العراق الى التعامل مع الواقع بجدية والاسراع في ايجاد الحلول لتشكيل الحكومة، معتبرا ان هذا الامر يتطلب مزيدا من الحوار والتنازلات بين الاطراف وتقديم المصلحة العامة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار