۱۸۶مشاهدات
تعرض تلاميذ مدارس في سوريا الى التعذيب والضرب المبرح على يد عناصر جماعة "داعش" الارهابية بعد ان اختطفوهم، وذلك بحجة انهم اخفقوا في حفظ سور قرآنية.
رمز الخبر: ۲۲۷۶۶
تأريخ النشر: 05 November 2014

شبكة تابناك الاخبارية : ونشرت صحيفة "التايمز" البريطانية مقالا ذكرت فيه ان عناصر جماعة "داعش" عذبوا تلامذة مدراس اكراد لمدة 4 شهورلإخفاقهم في حفظ السور القرآنية.

وأضافت أن جماعة "داعش" خطفت هؤلاء الصبية خلال عودتهم من المدرسة في مدينة حلب، مشيرة الى أن 4 منهم أكدوا لمنظمة هيومن رايتش ووتش تعرضهم على مدى الشهور الأربعة للضرب المتكرر بالأسلاك الكهربائية والخراطيم ، كما أنهم أجبروا على مشاهدة تسجيلات فيديو لعناصر من "داعش" يقومون فيها بقطع رؤوس من وقع في أسرهم.

وكان هؤلاء الصبية ضمن 250 طالباً اختطفتهم عناصر من جماعة "داعش" في مايو / ايار، وقد أطلق سراحهم على دفعات، وكانت آخر دفعة الأسبوع الماضي.

وأفرج في بادئ الأمر عن 100 طالبة بعد ساعات من اختطافهن، إلا أن الصبية الذين تراوحت اعمارهم بين 14- 16 عاماً بقوا محتجزين لدى عناصر "داعش" الذين أجبروهم على الخضوع لـ"دورة دينية مكثفة"، تعرضوا خلالها لشتى انواع التعذيب والتنكيل.

وأكد أحد الطلبة أنهم كانوا يضربون بالخراطيم على كعوب أرجلهم، مضيفاً أن أحد الصبية ربطت رجله بيديه لأنه استنجد بأمه خلال التعذيب، وكان عليه الاستنجاد بالله فقط بحسب عناصر جماعة "داعش".

وأشار الصبية إلى أن خاطفيهم كانوا من سوريا والأردن وليبيا وتونس والسعودية، وعندما أطلق سراحهم في أيلول/ سبتمبر منحوا 150 ليرة سورية وشريط فيديو يحتوي على "تعاليم دينية"، فما كان منهم إلا أن فروا إلى تركيا بعد ذلك.

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: