۲۹۸مشاهدات
وتابع المصدر أن "التنظيم بات يعيش حالة من الخوف والتخبط بسبب تقدم قوات الجيش العراقي والسيطرة على قضاء بيجي (45 كم شمال صلاح الدين)، وتقدمها صوب تلك المناطق"، لافتا الى ان "لديه تخوف من توجه تلك القوات بعد تحرير بيجي الى قضاء الحويجة".
رمز الخبر: ۲۲۶۷۶
تأريخ النشر: 01 November 2014
شبکة تابناک الاخبارية: كشف مصدر مطلع في محافظة كركوك (شمال بغداد) ، السبت، عن قيام تنظيم داعش الارهابي بإعدام واحد من أبرز قياداته الميدانية يشغل منصب الحاكم الشرعي لمناطق جنوب غربي المحافظة.

وقال المصدر في حديث صحافي، إن "تنظيم داعش قام، فجر اليوم، بإعدام الحاكم الشرعي له لقضاء الحويجة المدعو احمد عاصي وهو من القومية الكردية ويشغل هذا المنصب منذ العاشر من حزيران الماضي"، مبينا ان "اعدامه جرى وسط القضاء (55 كم جنوب غربي كركوك)".

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان "سبب اعدام عاصي جاء بعد كشف ما يسمى بوالي مناطق جنوب غربي كركوك بوجود نقص كبير في الاموال التي يجنيها التنظيم من الجباية"، مشيرا الى انه "اتهم الحاكم الشرعي بسرقتها واخفائها".

وتابع المصدر أن "التنظيم بات يعيش حالة من الخوف والتخبط بسبب تقدم قوات الجيش العراقي والسيطرة على قضاء بيجي (45 كم شمال صلاح الدين)، وتقدمها صوب تلك المناطق"، لافتا الى ان "لديه تخوف من توجه تلك القوات بعد تحرير بيجي الى قضاء الحويجة".

واوضح المصدر أن "داعش قام ايضا بتغير والي قضاء الحويجة لاسباب غير معروفة، ونشر مسلحيه بعدد قليل بدوريات سيارة وراجلة في قضاء الحويجة ونواحي الرشاد والزاب والعباسي والرياض لغرض عدم استهدافهم من قبل طيران الجيش العراقي والتحالف الدولي".

يذكر أن محافظة كركوك، (250 كم شمال بغداد) تعد من المناطق المتنازع عليها، وتشهد أعمال عنف شبه مستمرة، تستهدف عناصر الأجهزة الأمنية والمدنيين على حد سواء في عموم المحافظة، وتخضع حالياً لسيطرة قوات الشرطة العراقية قوات البيشمركة الكردية عقب التطورات الأخيرة في الموصل وصلاح الدين، باستثناء قضاء الحويجة الذي يشهد تواجداً مكثفاً لعناصر تنظيم "داعش"، بحسب المصادر الأمنية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار