۳۱۷مشاهدات
المقاتلون الكرد يصدّون هجوما كبيرا لمسلحي داعش على جنوب مدينة عين العرب واشتباكات متقطعة شرق المدينة وجنوب غربها، والجيش السوري يسيطر على كامل وادي عين ترما والمناطق المحيطة به في غوطة دمشق الشرقية.
رمز الخبر: ۲۱۹۷۱
تأريخ النشر: 11 October 2014
شبكة تابناك الإخبارية : إستعاد الجيش السوري سيطرته على كامل وادي عين ترما والمناطق المحيطة به في غوطة دمشق الشرقية بحسب ما أفادت مراسلة الميادين.
 
وفي عين العرب صد المقاتلون الكرد هجوما كبيرا لمسلحي داعش على جنوب مدينة عين العرب شمال سوريا. 
ودارت اشتباكات متقطعة شرق المدينة وجنوب غربها، بحسب  المرصد السوري لحقوق الانسان.
 
وقال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن إن مجموعات من وحدات حماية الشعب الكردية التي تستميت للدفاع عن المدينة تشن مقابل ذلك عمليات نوعية تشمل تنفيذ عمليات تسلل في شرق عين العرب لقتل عناصر من داعش والعودة الى مواقعها بعد ذلك.
 
وكان المرصد قد ذكر أن تنظيم "داعش" سيطر على مبنى الإدارة المركزية إضافة الى المربع الأمني شرق المدينة، في حين أفاد مصدر كردي من داخل عين العرب الميادين بأن المقاتلين الكرد نجحوا في التصدي لهجوم ضخم أعده "داعش" عبر خمس سيارات مفخخة لتفجيرها داخل المدينة الاّ أن الهجوم أحبط بفعل كمائن محكمة. 
 
وفي سياق الحراك الإقليمي والدولي بشأن عين العرب دعا رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني  دول المنطقة الى التصرف بمسؤولية تجاه المدينة، مؤكدا أن ايران لن تتوانى عن تقديم المساعدة لإنقاذ الأبرياء في تلك المنطقة.
 
لاريجاني رأى أن الأوضاع المعقدة في سوريا و العراق تحتاج حلا سياسيا وعسكريا، محذرا من أنه لا يمكن لأي تحالف أن يتخذ قراراته منفردا، ووصف أفكارا  كهذه بغير الناضجة و بأنها نوعٌ من الهرج والمرج السياسي.
 
المصدر: الميادين
رایکم