۳۱۹مشاهدات
واضاف عم ووالد الإرهابيين السعوديين قائلا: «الحقيقة أنني لم أخسر فراج فقط، لأنني الآن أنتظر إعلان وفاة ابني الذي لحق به أخيراً».
رمز الخبر: ۲۱۱۹۹
تأريخ النشر: 13 September 2014
شبكة تابناك الاخبارية: كشفت صحيفة سعودية ان ارهابيا سعوديا اسمه (فراج بن شاقص السبيعي) فجر نفسه في عملية لتنظيم «داعش» الارهابي في العراق، فيما اكدت أن ابن عمه أيضا التحق بداعش وهو يستعد لتنفيذ عملية ارهابية أخرى.

وفي اتصال مع صحيفة «الحياة» السعودية الصادرة في لندن في عددها امس الجمعة ، قال عم الارهابي فراج (هاجد السبيعي) من داخل السعودية إن ابن أخيه «بلغ أخيراً الـ21 من عمره، ووالده توفى قبل 10 أعوام، وكان عسكرياً في الشرطة، وبعد وفاة أبيه في حادثة مرورية تم توظيف فراج في إمارة رماح بأمر من وزير الداخلية، قبل أن يخرج إلى العراق بشهرين»، لكنه على رغم ذلك «سافر فجأة من دون علم منا، ومن دون أن تظهر عليه أي ميول إلى هذا الاتجاه».

وأشار عم الإرهابي السعودي ، إلى أنه «بعد خروج ابن أخيه بسبعة أشهر إلى العراق فوجئت عائلته بتلقي الخبر من بعض رفاقه في التنظيم، إذ أرسلوا إلينا رسالة تزعم أنه قتل 10 جنود عراقيين وجرح 40 آخرين».

واضاف عم ووالد الإرهابيين السعوديين قائلا: «الحقيقة أنني لم أخسر فراج فقط، لأنني الآن أنتظر إعلان وفاة ابني الذي لحق به أخيراً».

النهاية
رایکم
آخرالاخبار