۳۶۲مشاهدات
رمز الخبر: ۲۰۳۳۱
تأريخ النشر: 22 July 2014
شبکة تابناک الاخبارية: لقي جندي تركي حتفه، بينما أُصيب اثنان آخران، في حادث إطلاق نار، وقع مساء الاثنين، على مخفر شرطة تركي يقع على مقربة من الحدود السورية في ولاية "شانلي أورفا” جنوب البلاد.

وأفادت الأنباء، أن عملية إطلاق نار وقعت من مكان مجهول لم يتم تحديده بعد، واستهدفت مخفر "دوروقلو” الأمني ببلدة "جيلان بينار” التركية القريبة من الحدود السورية، مما أدى إلى إصابة 3 جنود، نقلوا إلى المستشفى لتلقي العلاج، ولقي أحدهم حتفه متأثرا بجراحه فيما بعد.

وفي تصريحات أدلى بها للأناضول، قال "عز الدين كوتشوك” والي "شانلي أورفا”، أن الحادث "الأليم” وقع مساء الاثنين، معربا عن أسفه لمقتل جندي تركي.

وأوضح أن المصابين يتلقون العلاج اللازم في المستشفى، مؤكدا أن الجهات المعنية بدأت التحقيقات على الفور للوقوف على ملابسات الحادث، كما تقدم بالعزاء للشعب التركي عامة، وأقارب الجندي القتيل، وتمنى الشفاء العاجل للمصابين.

النهاية
رایکم