۱۸۲مشاهدات
واكد على ان هناك حاجة إلى أسعار أعلى لتمكين الدول المنتجة من الاستثمار، واشار الى ان أحد الحلول لضمان إمداد السوق بالمعروض النفطي هو زيادة الاستثمارات في قطاع التنقيب والإنتاج.
رمز الخبر: ۱۹۵۱
تأريخ النشر: 08 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: اكد مندوب إيران الدائم لدى منظمة أوبك اليوم الثلاثاء ان العالم يواجه عدم تيقن بشأن المعروض النفطي وإن سعر الخام مازال أقل من قيمته الحقيقية وقد يصل إلى 100 دولار في الأجل القصير.

وقال محمد علي خطيبي: "القلق يساور العالم بشأن أمن معروض الطاقة نظرا لتوقعات تراجع إنتاج النفط العالمي وتراجع المعروض من الدول غير الأعضاء في أوبك".

واعتبر خطيبي ارتفاع سعر النفط في 2011 إلى 100 دولار على المدى القصير أمر طبيعي، وقال: "إن ارتفاع سعر النفط لا يتماشى حتى الآن مع التراجع في قيمة الدولار على مدى الأشهر الأخيرة".

واضاف: "في الوقت الحالي أسعار النفط العالمية لم ترتفع بشكل حقيقي مقارنة مع الأعوام السابقة وهي لا تأخذ في الحسبان تراجع الدولار".

واشار خطيبي الى ان بعض الدول غير الأعضاء في أوبك دأبت في الأعوام الأخيرة على ضخ معروض زائد على حاجة السوق، لكن هذا لن يكون ممكنا في الأعوام القادمة بسبب تراجع في الإنتاج.

واكد على ان هناك حاجة إلى أسعار أعلى لتمكين الدول المنتجة من الاستثمار، واشار الى ان أحد الحلول لضمان إمداد السوق بالمعروض النفطي هو زيادة الاستثمارات في قطاع التنقيب والإنتاج.

هذا وستستضيف الاكوادور يوم 11 كانون الأول/ديسمبر اجتماع لوزراء نفط أوبك، في وقت صرحت عدد من دول الاعضاء إن من المستبعد تغيير حصص الإنتاج خلال الاجتماع.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: