۲۹۵مشاهدات
"إنها محاولة لرفع احتمالات التعارف في وسائل النقل العامة المكان الذي يقضي فيه الكثير من وقتنا".
رمز الخبر: ۱۲۷۴۴
تأريخ النشر: 27 May 2013
شبكة تابناك الاخبارية: لجأت الحكومة التشيكية إلى مترو الأنفاق وسيلة لتشجيع شبابها وشاباتها على التعارف، وجاءت من خلال فكرة سينفذها قطار سيطلق عليه اسم "قطار الحب" يبدأ رحلاته الخريف المقبل.

وهي فكرة عصرية قد تسهم في تخفيض أرقام العازبين المتزايدين حول العالم، التي تفوق 3 مليارات، فالفكرة تنطلق من محاولة لتحويل رحلة سريعة في قطار الأنفاق إلى رحلة تمتد العمر كله.

وستبدأ براغ بتسيير قطارات أنفاق للتعارف الخريف المقبل، وهو المكان الذي اختارته حكومة التشيك لرفع مستوى الاستقرار النفسي لشبابها، إذ أن 63% من العلاقات العصرية تنشأ على الإنترنت.

وقال المتحدث باسم شبكة قطارات أنفاق براغ، فيليب درابل: "إنها محاولة لرفع احتمالات التعارف في وسائل النقل العامة المكان الذي يقضي فيه الكثير من وقتنا".

وأضاف: "تخصيص قطار خاص , سيطلق عليه اسم (قطار الحب), لا يختلف عن غيره من القطارات إلا بكونه سيكون قطارا للعازبين فقط".

وتقول سلطات براغ إنها ستبدأ بتنفيذها الخريف المقبل ,حينها ربما, لن يقضي الشخص وقته منشغلا بهاتفه وبعالمه الافتراضي، كما هي الحالة السائدة الآن.

بالمجمل, تعزو الدراسات الاجتماعية تفاقم فشل الشراكة في علاقاتهم إلى إيقاع الحياة العصرية، فالقواعد التقليدية التي تنطلق من النظرة والابتسامة، التي من المفترض أن تؤدي إلى موعد ولقاء.

وتشير الإحصاءات الحديثة إلى أن أعداد العازبين في العالم يتعدى الثلاثة مليارات، ففي بريطانيا وحدها انضم ثلاثة ملايين شخص خلال عامين إلى صفوف العازبين ليصبح العدد الحالي 16 مليون شخص.

أما في الولايات المتحدة الأميركية يرتفع العدد إلى 112 مليون شخص أي ما يعادل 47% من الأميركيين عازبون.

وما يزيد الأرقام ثقلا أرقام أخرى تشير إلى أن 65% من الأشخاص المرتبطين هم في علاقات افتراضية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار