۳۴۶مشاهدات
وتابع لاريجاني، ان اميركا لم تعد تطرح موضوع الاحادية القطبية في العالم مشيرا الى بدء مرحلة جديدة تستدعي التعرف على ميزاتها بشكل جيد.
رمز الخبر: ۱۰۱۶۷
تأريخ النشر: 29 October 2012
شبکة تابناک الأخبارية: قال رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني علي لاريجاني، ان الاقتصاد المقاوم هو مفتاح النصر في الظروف الراهنة، ومن شأنه تحويل التهديدات الى فرص ويحول دون ان ترسخ اميركا سياسة الشرطي الاقتصادي.

واوضح لاريجاني خلال لقائه اليوم الاحد بالمسؤولين الاداريين في محافظة اردبيل (شمال غرب) اننا نمر بمرحلة حساسة للغاية، واذا اراد الاميركيون المضي قدما في تحقيق اهدافهم وسياساتهم فإن الوضع سيزداد تعقيدا .

واكد لاريجاني ان علينا في الوقت الحاضر ان نحدد موقفنا بحزم تجاههم، وان عليهم ان يدركوا ان عصر الامبراطورية الزائفة قد ولى، ونأمل ان تثق الجمهورية الاسلامية الايرانية بقابلياتها الداخلية في هكذا وضع.

وتابع لاريجاني، ان اميركا لم تعد تطرح موضوع الاحادية القطبية في العالم مشيرا الى بدء مرحلة جديدة تستدعي التعرف على ميزاتها بشكل جيد.

ولفت لاريجاني الى ان اميركا تريد حاليا ان تؤدي دور الشرطي الاقتصادي في المنطقة، وصرح بأن الغربيين وبعد هزيمة حرب تموز ضد لبنان عام 2006 وحرب 2008 ضد غزة، يريدون ان يؤدوا دورا آخر في المنطقة، وقال: ان علينا ان نعرف اسلوبهم وان نتصرف بشكل صحيح، لأنه ليس معلوما ان الدول الاخرى ستتصرف بشكل صحيح تجاه السلوك الاميركي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: