۳۸۰مشاهدات
رئيس الجمهورية:
و دعا رئيس الجمهورية الامم المتحدة الي توفير الفرصة لشعوب العالم كافة من اجل ادارة شؤونها ورأي أن ماتتوقعه هذه الشعوب من المنظمة الدولية هو أداء دورها الذي عليها أن تؤديه لتكريس العدالة وتوفير الامن والسلام في ربوع العالم.
رمز الخبر: ۹۷۳
تأريخ النشر: 19 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: دعا الرئيس محمود احمدي نجاد الامم المتحدة الي تقسيم الفرص بين الشعوب بصورة عادلة لكي تساهم في ادارة شؤون العالم.

و أفاد مراسل وكالة أنباء فارس المرافق لرئيس الجمهورية أن الرئيس احمدي نجاد اعلن ذلك لدي وصوله مطار جان اوف كندي في مدينة نيويورك فجر اليوم الاحد.

و أشار الرئيس احمدي نجاد الذي وصل نيويورك قادما من الجزائر التي وصلها قادما من سوريا الي نتائج زيارته الي هذين البلدين الشقيقين معتبرا العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والاخيرين بأنها استراتيجية وودية واخوية.

و قال رئيس الجمهورية " اننا نتشاور مع سوريا بخصوص قضايا المنطقة وكان من الضروري اكمال هذه المشاورات نظرا للظروف الجديدة التي شهدها لبنان وفلسطين وتشكيل الحكومة العراقية ".

و وصف الرئيس احمدي نجاد العلاقات بين طهران والجزائر بالاخوية والودية مؤكدا أن المشاورات الثنائية يتم متابعتها بشكل دائم ومستمر.

و أشار الرئيس احمدي نجاد الي زيارته الرسمية السابعة لمدينة نيويورك مشددا علي أن رسالة الشعب الايراني الي شعوب العالم هي رسالة السلام والاخوة والمودة نظرا لتراثه الحضاري العريق وموقعه الذي يتبوأه في العالم.

و دعا رئيس الجمهورية الامم المتحدة الي توفير الفرصة لشعوب العالم كافة من اجل ادارة شؤونها ورأي أن ماتتوقعه هذه الشعوب من المنظمة الدولية هو أداء دورها الذي عليها أن تؤديه لتكريس العدالة وتوفير الامن والسلام في ربوع العالم.

و أكد رئيس الجمهورية أن ارساء الامن والسلام والاستقرار يستحيل تطبيقه دون مشاركة عالمية حقيقية مشددا علي أهمية هذه المشاركة لما فيه خير وصلاح جميع الشعوب.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار