۵۸۴مشاهدات
وأكدت الخارجية الإيرانية أنها ستعلن الرد المناسب أزاء قرار اوتاوا تعليق علاقاتها الدبلوماسية مع ايران قريباً.
رمز الخبر: ۹۶۱۶
تأريخ النشر: 10 September 2012
شبکة تابناک الأخبارية: ألغى رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني "علي لاريجاني" زيارته المقررة الى كندا، أواسط تشرين الأول/ اكتوبر المقبل، للمشاركة في اجتماع برلمانات العالم، وذلك احتجاجاً‌ على قرار أوتاوا اغلاق سفارتها بطهران.

واتخذ رئيس السلطة التشريعية في الجمهورية الاسلامية الايرانية قرار الغاء زيارته والوفد البرلماني الذي كان من المقرر أن يرافقه الى كندا احتجاجاً على سياسات الحكومة الكندية المعادية للشعب الايراني.

وكان رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الإسلامي "علاء الدين بروجردي" أعلن ترحيب طهران بقطع العلاقات مع كندا وذلك بسبب تبعية الأخيرة لسياسات بريطانيا.

وقال بروجردي إنه "نظراً الى ان كندا تحكم تحت اشراف بريطانيا، وان حاكم اوتاوا يتم تعيينه من قبل الملكة البريطانية، فمن الطبيعي أن تتخذ كندا مثل هذا القرار رداً على إغلاق سفارة لندن بطهران"، واصفاً القرار الكندي الأخير بـ "التبعية العمياء" من قبل حكومة اوتاوا لسياسات الحكومة البريطانية التي تسعى الى جر اصدقائها الى ما آلت اليه للضغط على ايران.

وأكدت الخارجية الإيرانية أنها ستعلن الرد المناسب أزاء قرار اوتاوا تعليق علاقاتها الدبلوماسية مع ايران قريباً.
رایکم