۴۰۹مشاهدات
وقال المحرزي ان اسباب هروب الفتيات ترجع لعوامل اقتصادية واجتماعية ونفسية، حيث تختلف اسباب الهروب ما بين رفض للواقع الاسري من فرض الرقابة والوصاية على الفتاة وتمرد على الواقع التربوي، وذلك نتيجة لعدم تفهم الاسرة لالية المعاملة مع الفتاة.
رمز الخبر: ۸۳۶
تأريخ النشر: 13 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: كشف المستشار في العلاقات الاسرية رئيس المجلس الاستشاري الاسري في دبي الدكتور خليفة بن محمد المحرزي عن تفشي ظاهرة هروب الفتيات من المنازل في المجتمعات العربية مستشهدا بتنامي هذه الظاهرة من خلال اخر الاحصاءات الصادرة عن شرطة امارة دبي بدولة الامارات العربية المتحدة.

وورد للشرطة 81 بلاغا بحالات تغيب للفتيات عام 2009 فيما تم تسجيل 94 حالة في عام 2010.

وهذه الحالات التي تم الابلاغ عنها فقط مما يشير الى تنامي هذه الظاهرة بصورة ملفتة لاسباب متعددة.

وقال المحرزي ان اسباب هروب الفتيات ترجع لعوامل اقتصادية واجتماعية ونفسية، حيث تختلف اسباب الهروب ما بين رفض للواقع الاسري من فرض الرقابة والوصاية على الفتاة وتمرد على الواقع التربوي، وذلك نتيجة لعدم تفهم الاسرة لالية المعاملة مع الفتاة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: