۲۲۳۱مشاهدات
سماحة آية الله الخامنئي:
و تطرق قائد الثورة الاسلامية الي المحاولات التي يقوم بها الاستكبار العالمي وأذنابه لتمزيق باكستان من خلال زعزعة الامن والاستقرار في ربوع هذا البلد المسلم الذي أثبت التزامه بالاسلام ودفاعه عن الدين الاسلامي الحنيف في الكثير من المواقف المصيرية.
رمز الخبر: ۷۹۶
تأريخ النشر: 10 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: أشاد قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله الخامنئي اليوم الجمعة بالشعب الفلسطيني لمقاومته الباسلة ضد كيان الاحتلال الصهيوني مؤكدا أن هذا الشعب سيطرد الصهاينة من وطنه بإذن الله.

ويذكر أن سماحة آية الله الخامنئي اعلن ذلك في خطبة صلاة عيد الفطر التي اقيمت اليوم في جامعة طهران التي غصت والشوارع المحيطة بالحشود الغفيرة من المصلين المؤمنين.

و أشاد سماحته بالشعب الايراني المسلم لمشاركته الفاعلة في مسيرات يوم القدس العالمي وأعرب عن شكره وتقديره لهذا الشعب الذي أثبت من خلال مشاركته في هذه المسيرات المليونية بأنه شعب قوي في ايمانه واتخاذ قراراته لنصرة اخوانه المسلمين في المعمورة.

و اعتبر قائد الثورة الاسلامية القضية الفلسطينية أهم القضايا التي يواجهها العالم الاسلامي في الوقت الراهن مشيدا بالمقاومة الشجاعة التي يبديها أهالي غزة والاراضي الفلسطينية أمام كيان الاحتلال الصهيوني وأثبت أنه شعب مؤمن قوي لن يلين.

و شدد قائد الثورة الاسلامية علي أن الشعب الفلسطيني أحبط بذكائه ومقاومته كل المؤامرات التي تحاك ضده وأصبح اليوم أقوي بكثير عما كان عليه في السابق أمام عدو غصب ارضه واعتمد القمع من أجل اسكاته الا انه لايزال يرفع صوته ويقف كالطود الشامخ أمام المحتلين.

و شدد سماحة آية الله الخامنئي علي أن الشعب الفلسطيني لايزال يرفض الدخول في مفاوضات مع المحتلين لأرضه مشيرا الي المفاوضات التي جرت في واشنطن برعاية امريكا التي تقدم الدعم السخي للصهاينة الغاصبين للأراضي الفلسطينية.

و اعتبر سماحته اطلاق هذه المفاوضات محاولة للتغطية علي الجرائم التي يقترفها الكيان الصهيوني في كل من غزة والضفة الغربية وغيرها من المناطق الفلسطينية يوميا موضحا أن الشعب الفلسطيني يرفض الدخول في مفاوضات مع مجرم لايتورع عن اراقة دمائه.

و أشار آية الله الخامنئي في جانب آخر من خطبة صلاة العيد الي الكارثة التي تشهدها باكستان بسبب السيول الجارفة التي دمرت اكثر من 10 آلاف قرية وتسببت في مصرع الالاف وتشريد الملايين داعيا الشعب الايراني والشعوب الاسلامية الي دعم اخوانهم واخواتهم الباكستانيين المتضررين من هذه السيول.

و تطرق قائد الثورة الاسلامية الي المحاولات التي يقوم بها الاستكبار العالمي وأذنابه لتمزيق باكستان من خلال زعزعة الامن والاستقرار في ربوع هذا البلد المسلم الذي أثبت التزامه بالاسلام ودفاعه عن الدين الاسلامي الحنيف في الكثير من المواقف المصيرية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار