۶۵۲مشاهدات
احتجاجا علي الحظر ضد ايران..
القضايا السياسية الدولية فيمايخص النشاط النووي الايراني أدت خلال الاعوام الاخيرة الي فرض حظر ضد ايران فيما تؤكد هذه المنظمة أنها لاشأن لها ازاء هذه الامور السياسية وترفض أي تقديم تبرير لهذا الموضوع وعلي الحكومتين مناقشته.
رمز الخبر: ۷۴۷
تأريخ النشر: 06 September 2010
شبکة تابناک الأخبارية: أكد 100 تاجر هولندي في بيان مشترك لهم أن الضرر التي تلحق بالشركات الاوروبية أكثر من الخسائر التي تلحق بالجمهورية الاسلامية الايرانية.

و أفادت وكالة أنباء فارس أن التجار الهولنديين أعلنوا ذلك بعد الاجتماع الذي عقدوه مع ممثلي وزارة الاقتصاد والشؤون المالية وشددوا في هذا البيان علي أن الاضرار التي تلحق بالشركات الاوروبية اكثر مما ستلحق بالجمهورية الاسلامية الايرانية.

و أعلن هؤلاء‌ التجار لممثلي الوزارتين خلال هذا الاجتماع الذي عقد في منظمة تنمية التجارة الهولندية أنهم لاشأن لهم بالسياسة الا ان الحظر سيؤدي الي الحاق الضرر بالشركات الاوروبية اكثر من ايران.

و أصدرت الجمعية التجارية الايرانية - الهولندية المشتركة بعد الاجتماع المذكور بيانا صحفيا أكدتا فيه أن ما ينص عليه التجار الهولنديون هو كما يلي :

1- لا شأن للتجارة في القضايا السياسية وان هذه المنظمة اقتصادية بحتة تأخذ بعين الاعتبار مصالح كلا الشعبين الايراني والهولندي فقط .

2- القضايا السياسية الدولية فيمايخص النشاط النووي الايراني أدت خلال الاعوام الاخيرة الي فرض حظر ضد ايران فيما تؤكد هذه المنظمة أنها لاشأن لها ازاء هذه الامور السياسية وترفض أي تقديم تبرير لهذا الموضوع وعلي الحكومتين مناقشته.

3- تري المنظمة أن الحظر الذي فرضه الاتحاد الاوروبي ضد ايران تجاوز المستوي الذي حدده قرار مجلس الامن الدولي بشكل كثير للغاية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: