۱۳۸مشاهدات
ان رسائل التعزية التي وصلت بالمناسبة، تعود الى قادة ومسؤولين رفيعي المستوى من دول اوروبا الغربية والشرقية، وافريقيا الى جانب الكثير من البلدان العربية والاسلامية، فضلا عن رؤساء ومسؤولين في منظمات دولية واقليمية.
رمز الخبر: ۶۹۴۹۹
تأريخ النشر: 26 May 2024

بعث ما يبلغ 115 رئيسا ومسؤولا رفيع المستوى في الدول والمنظمات الدولية والاقليمية، وشخصيات بارزة على مستوى الصعيدين، رسائل تعزية ومواساة الى الحكومة والشعب الايرانيين، بمناسبة استشهاد رئيس الجمهورية الاسلامية "اية الله السيد ابراهيم رئيسي" ورفاقه الشهداء.

ان رسائل التعزية التي وصلت بالمناسبة، تعود الى قادة ومسؤولين رفيعي المستوى من دول اوروبا الغربية والشرقية، وافريقيا الى جانب الكثير من البلدان العربية والاسلامية، فضلا عن رؤساء ومسؤولين في منظمات دولية واقليمية.

يذكر انه بعد انتهاء مراسم تدشين سد "قيز قلعة سي" على نهر ارس الحدودي المشترك بين ايران وجمهورية اذربيجان والتي جرت بحضور الرئيس الايراني الشهید آية الله ابراهيم رئيسي ونظيره الاذربيجاني الهام علييف ظهر الاحد الماضي (19 ايار / مايو 2024م)، توجه الرئيس الايراني الشهيد "آية الله السيد ابراهيم رئيسي" والوفد المرافق له، بثلاث مروحيات الى مدينة تبريز (مركز محافظة اذربايجان الشرقية) لتدشين مشروع تحسين جودة انتاج مصفاة تبريز، الا ان المروحية التي كانت تقل رئيس الجمهورية ووزير الخارجية "حسين "امير عبداللهيان" وامام جمعة تبريز الشهيد "اية الله ال هاشم" ومرافقيهم، تحطمت بسبب سوء الحوال الجوية والضباب الكثيف الذي كان قد غطى منطقة "ورزقان" بمحافظة اذربيجان الشرقية (شمال غرب ايران).

رایکم