۱۳۶مشاهدات
الرئيس رئيسي:
وفي هذا الاجتماع، ثمّن رئيس الجمهورية، جهود وأعمال المدراء والخبراء في الدائرة القانونية بديوان الرئاسة الذين حققوا إنجازات كبيرة، واضاف: أن المهمة الأساسية لهذه الدائرة هي الدفاع عن حقوق الحكومة والشعب حول محور استيفاء الحقوق.
رمز الخبر: ۶۹۰۹۰
تأريخ النشر: 27 February 2024

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي، ضرورة استخدام جميع الطاقات لضمان حقوق الشعب الفلسطيني وادانة جرائم الكيان الصهيوني.

وخلال اجتماعه اليوم الاثنين مع مدراء الدائرة القانونية بديوان رئاسة الجمهورية قال آية الله رئيسي: في قضية جرائم الكيان الصهيوني في غزة، ورغم أنه كان واضحا للجميع أن المحكمة الدولية خاضعة لسيطرة نظام الهيمنة، إلا أن هذه القضية لا تعفينا من مسؤوليتنا، وعلينا استخدام جميع الطاقات لضمان حقوق الشعب الفلسطيني وإدانة جرائم الكيان الصهيوني.

وفي جانب اخر من تصريحه اكد رئيس الجمهورية بان الحاجة تتطلب احيانا اتخاذ نهج هجومي في الملفات القانونية الدولية للبلاد في الدفاع عن حقوق الشعب الايراني وفي مواجهة بعض الدول المتغطرسة والطامعة، من اجل استيفاء الحقوق.

وقال آية الله رئيسي: حتى الآن، كان النهج السائد في القضايا القانونية الدولية للبلاد هو النهج الدفاعي، بينما في بعض الحالات، من الضروري اتخاذ نهج هجومي في الدفاع عن حقوق الشعب الإيراني ومواجهة بعض الدول المتغطرسة والطامعة، من أجل استيفاء الحقوق.

وفي هذا الاجتماع، ثمّن رئيس الجمهورية، جهود وأعمال المدراء والخبراء في الدائرة القانونية بديوان الرئاسة الذين حققوا إنجازات كبيرة، واضاف: أن المهمة الأساسية لهذه الدائرة هي الدفاع عن حقوق الحكومة والشعب حول محور استيفاء الحقوق.

واعتبر رفع دعوى قضائية ضد العقوبات الأميركية الظالمة في محكمة لاهاي، محاكمة زمرة المنافقين (خلق) الإرهابية، ومتابعة قضية اغتيال الشهيد الفريق قاسم سليماني، وإلغاء التحكيم في قضية "كرسنت" والتأكيد على حقوق الشعب الإيراني، من بين اجراءات الدائرة القانونية الجديرة بالاشادة.

رایکم