۲۰۲مشاهدات
وحسب تصريحات اعضاء من عائلته لمواقع اخبارية اردنية فان المطارنة موظف سابق في امانة عمان حيث عمل 22 عاما واحيل على الاستيداع (نهاية الخدمة) في الاول من تموز/يوليو الماضي ويعاني من ظروف اقتصادية صعبة حيث كان يعيل عائلة كبيرة مكونة من 15 فردا.
رمز الخبر: ۶۸۶۳
تأريخ النشر: 10 January 2012
شبکة تابناک الأخبارية: توفي اردني يبلغ من العمر 52 عاما ليل الاثنين الثلاثاء بعد ان اضرم النار في نفسه بوسط عمان بسبب ظروفه الاقتصادية، في حادث هو الاول من نوعه في الاردن.

وذكر المكتب الاعلامي في مديرية الامن العام في بيان الاثنين ان احمد المطارنة "كان قد شوهد وهو يقوم باضرام النار بنفسه عصر الاثنين في منطقة وسط البلد وتم نقله الى المستشفى من اجل تقديم العلاج اللازم".

وقال مصدر امني انه "توفي ليل الاثنين الثلاثاء في مستشفى البشير في عمان متأثرا بحروقه".

وحسب تصريحات اعضاء من عائلته لمواقع اخبارية اردنية فان المطارنة موظف سابق في امانة عمان حيث عمل 22 عاما واحيل على الاستيداع (نهاية الخدمة) في الاول من تموز/يوليو الماضي ويعاني من ظروف اقتصادية صعبة حيث كان يعيل عائلة كبيرة مكونة من 15 فردا.

واوضحوا انه حاول الانتحار مرتين في السابق امام امانة عمان والديوان الملكي.

من جهتها، اعربت امانة عمان عن "اسفها لوقوع هذا الحادث"، مشيرة الى انه "حصل على مبلغ تعويض من صندوق الضمان الخاص بموظفي الامانة بلغ ثمانية آلاف دينار (11260 دولار) حال تركه الخدمة".

ولفتت الامانة الى ان "المذكور راجعها مطلع العام الماضي 2011 شارحا ظروفه المادية وطالبا منحه قرض الاسكان لموظفي الامانة بالسرعة الممكنة مما استدعى ادارة الامانة الى النظر في طلبه من منظور انساني حيث تم منحه مبلغ 30 الف دينار (42 الف دولار) واعطائه الاولوية قبل العديد من زملائه لظروف انسانية".

وبحسب العائلة فأن هذه النقود نفدت بسبب "تراكم الديون".

ويشهد الاردن، الذي يعاني من اوضاع اقتصادية صعبة، منذ نحو عام تظاهرات تطالب باصلاحات سياسية واقتصادية ومكافحة الفساد.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: