۷۶۳مشاهدات
ولليوم الـ39، يواصل جيش الاحتلال حرب الابادة الجماعية على قطاع غزة، ما أسفر عن استشهاد أكثر من 11 ألفا وإصابة عشرات الآلاف، فضلا عن دمار هائل في الأحياء السكنية والمرافق الحيوية والمستشفيات.
رمز الخبر: ۶۸۴۷۶
تأريخ النشر: 15 November 2023

أكد مدير مجمع الشفاء الطبي في غزة "محمد أبو سلمية"، دفن عشرات الشهداء داخل مقبرة جماعية في ساحات المستشفى، وذلك نتيجة الحصار والعدوان "الإسرائيلي" المستمرين على القطاع لليوم الـ39.

واوضح "ابو سليمة" في تصر يح صحفي اليوم الثلاثاء : إن 179 جثة على الأقل دفنت -اليوم الثلاثاء- في "قبر جماعي" بموقع المستشفى، بينهم 7 أطفال خدج توفوا جراء انقطاع الكهرباء.

واضاف : إن إدارة المستشفى اضطرت لدفن الشهداء في قبر جماعي داخل المجمع بعد تحلل جثامينهم وعدم الموافقة على إخراجها.

ولفت مدير المجمع الطبي، الذي تعرض لهجمات متكررة ولحصار "إسرائيلي" أخرجه عن الخدمة، إلى أن الاحتلال يحكم بالإعدام على المرضى والجرحى والنازحين بسبب استمرار حصاره للمجمع، وأن 40 من الجرحى استشهدوا داخله؛ مبينا، أن "أي شخص يتحرك داخل ساحات المجمع أو في محيطه يتعرض لإطلاق النار. وهناك مخاوف حقيقية من خسارة أرواح عديد من الأطفال والجرحى داخل المجمع".

وصرح هذا المسؤول في قطاع غزة، أن مجمع الشفاء تحوّل إلى مقبرة حقيقية للمرضى والجرحى، مشيرا إلى أن الطواقم الطبية فيه أجرت أمس الاثنين عمليات جراحية لبعض الحالات الطارئة من دون تخدير أو أكسجين؛ حسب موقع الجزيرة الاخباري.

ولليوم الـ39، يواصل جيش الاحتلال حرب الابادة الجماعية على قطاع غزة، ما أسفر عن استشهاد أكثر من 11 ألفا وإصابة عشرات الآلاف، فضلا عن دمار هائل في الأحياء السكنية والمرافق الحيوية والمستشفيات.

رایکم