۵۵۸مشاهدات
واشار بانه رغم الاصابة من جراء القصف "الاسرائيلي" الذي تعرض له خلال القيام بمهامه الانسانية، لكنه سيقف على قدمه وسيكمل المسيرة حتى فضح هذا الاحتلال الاسرائيلي ونشر رسالة الرحمة والانسانية للعالم اجمع.
رمز الخبر: ۶۸۳۸۹
تأريخ النشر: 04 November 2023

اعلن الناطق باسم الدفاع المدني في غزة "محمود بصل"، ان "هناك اكثر من 2000 مفقود موجود تحت الانقاض حتى اللحظة وان محاولات انتشالهم من تحت الانقاض مستحيلة، لانه لا يوجد وقت كافي ولا توجد معدات تساعد على ذلك.

واضاف "بصل" في تصريح خاص لمراسل ارنا : للاسف الشديد، الوقت دائما ممتلئ بعمليات الاستهداف، ما ان نخرج من استهداف ياتي استهداف اخر وما ان تنتهي الطواقم من مهمة، تخرج الى مهمة اخرى، ولذلك فإن العالقين تحت الانقاض سيؤجل البحث عنهم الى ما بعد الحرب، وبطبيعة الحال ان كان هناك مصابون سيستشهدون بكل تأكيد.

وتابع هذا المسؤول في قطاع غزة، أنه "لا توجد حصانة للدفاع المدني ولا للطواقم التي تعمل وتقدم خدمة للمواطنين نحن لدينا اكثر من 50 مصابا من افراد الدفاع المدني بغزة، وقدمنا 17 شهيدا ولازلنا ماضون في تقديم الخدمة.

وصرح بصل : ان الاحتلال لا يعترف باي قانون ولا باي اتفاقية، وقد قتل الاطفال في مستشفى المعمداني وقتل النساء في منازلهم ومازال يرتكب الجرائم واحدثها كانت مجزرة جباليا، وامس مجزرة في الزيتون ارتقى على اثرها 75 شهيدا من عائلة واحدة.

واوضح المتحدث باسم الدفاع المدني في غزة، ان "الدفاع المدني سيبقى مستمرا في خدمة ابناء الشعب الفلسطيني"؛ مؤكدا في الوقت نفسه بان الدفاع المدني يفتقر حاليا للامكانيات ولا تتوفر لديه معدات ولا سيارات، وللاسف الشديد حتى اللحظة لم يصل اليه أي شيء في ظل دخول القليل من المساعدات والشاحنات الى القطاع.

واشار بانه رغم الاصابة من جراء القصف "الاسرائيلي" الذي تعرض له خلال القيام بمهامه الانسانية، لكنه سيقف على قدمه وسيكمل المسيرة حتى فضح هذا الاحتلال الاسرائيلي ونشر رسالة الرحمة والانسانية للعالم اجمع.

رایکم