۱۸۰۰مشاهدات
ونسعى من خلال اجراء الاختبارات النهائية، والحصول على معايير الوكالة الدولية للطاقة الذرية تشغيل محطة بوشهر بطاقتها الكاملة في ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في فبراير شباط المقبل.
رمز الخبر: ۶۸۳۲
تأريخ النشر: 09 January 2012
شبکة تابناک الأخبارية: اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية فريدون عباسي دواني ان منشأة "فوردو" النووية في قم سيتم تدشينها قريبا ، موضحا ان لها القدرة على انتاج اليورانيوم المخصب بدرجة تصل الى 20 بالمائة.

واشار رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية عباسي دواني في مراسم افتتاح المعرض التخصصي التاسع عشر لمنجزات الصناعة النووية الايرانية اقيم بجامعة هرمزكان في بندرعباس (جنوب ايران) ، الى ان محطة بوشهر النووية قد تم تشغيلها في ابريل نيسان الماضي، مضيفا: ان انتاج الكهرباء كان من الاهداف المرسومة لهذه المحطة، وبجهود المتخصصين استطعنا في سبتمبر ايلول الماضي وبتدشين المرحلة الاولى من ايصال 456 ميغاواط من الطاقة الكهربائية الى الشبكة العامة.

وتابع: ان المتخصصين في منظمة الطاقة الذرية والشركة الروسية المنفذة ووزارة الطاقة يعملون حاليا على تهيئة الشبكة لادخال الطاقة الكهروذرية، ونسعى من خلال اجراء الاختبارات النهائية، والحصول على معايير الوكالة الدولية للطاقة الذرية تشغيل محطة بوشهر بطاقتها الكاملة في ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في فبراير شباط المقبل.

واكد عباسي ان معايير السلامة في محطة بوشهر النووية افضل من تلك الموجودة في المحطات اليابانية ، مضيفا : ان الشركة الروسية التي تقوم ببناء المحطة مكلفة برعاية اخر المعايير التي اقرتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية في محطة بوشهر.

واشار رئيس منظمة الطاقة الذرية الى انه سيتم دعوة زعماء ومسؤولين كبار في الدول المجاورة والصديقة لحضور مراسم الافتتاح الرسمي لمحطة بوشهر ، مضيفا : مع اجراء الاختبار النهائي للتوربين والمولدات في عشرة الفجر فسيتم ايصال اكثر من 750 ميغاواط من الطاقة الكهربائية الى الشبكة العامة.

واكد عباسي ان جميع مراحل دورة انتاج الطاقة النووية تجري في البلاد، وقال : ان ايران واحدة من البلدان المصدرة للخدمات النووية ، وبامكانها تقديم هذه الخدمات الى الدول الصديقة.

وتابع: ان ايران تملك الامكانية لاقامة مصانع لمعالجة اليوارنيوم في الدول الافريقية التي لديها احتياطات من مادة اليوارنيوم، لكي تحصل تلك الدول على عائدات بالعملة الصعبة.

واعلن عباسي عن وصول اول شحنة من الوقود المخصب بدرجة 20 بالمائة الى مفاعل طهران قبل عشرة الفجر.

ولفت رئيس منظمة الطاقة الذرية عن تصميم جيل جديد لاجهزة الطرد المركزي، واضاف: ان تصميم هذه الاجهزة في داخل البلاد يجري على يد المتخصصين الايرانيين.

وتابع: ان منشاة فوردو في قم سيتم افتتاحها قريبا وتملك القدرة على انتاج اليورانيوم المخصب بدرجات 20 و3ر5 و4 بالمائة.

واشار عباسي الى ان الاعداء يحاولون القضاء على العلماء النوويين الايرانيين وقال: ان الاعداء سعوا في السابق الى ايجاد قيود على الطلاب الايرانيين الذين يدرسون في خارج البلاد كي لا يتمكن الشبان والنخب الايرانية من الحصول على التقنيات الحديثة، ولكننا نرى اليوم ان جميع دورة انتاج الطاقة النووية تجري في داخل البلاد.

واضاف: في الوقت الحاضر فان اعداء ايران يحاولون من خلال اغتيال الشخصيات والعلماء النوويين الايرانيين الى بث الرعب والذعر بين الشباب والمتخصصين الايرانيين ، ولكن نشاهد كل يوم اخبار جديدة وسارة في المجال النووي داخل البلاد.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار