۱۱۰۸مشاهدات
وصرح وزير الصحة أن نمط استهلاك الأدوية في البلاد يجب أن يتم تصميمه في هذا البرنامج وقال: يجب تنفيذ هذا البرنامج بطريقة تكون النتيجة هي تجنب الوصف غير المعقول للأدوية.
رمز الخبر: ۶۸۱۷۰
تأريخ النشر: 04 September 2023
وصف وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي الايراني بهرام عين اللهي "برنامج صحة الأسرة" بأنه أهم أولويات الوزارة خلال العامين المقبلين. وقال عين اللهي في الجلسة الثانية عشرة لمقر "برنامج صحة الأسرة ونظام الإحالة" يوم الأحد: هذا البرنامج هو إجراء أساسي، إذا تم تنفيذه بشكل صحيح، فإنه سيحل العديد من مشاكل نظام الصحة. وتابع: من الضروري شرح نتائج هذا البرنامج على الساحة الدولية ولمنظمة الصحة العالمية ومكتبها الإقليمي في الشرق المتوسط. وأضاف عين اللهي: إن تخفيض المدفوعات من قبل المواطنين هو أحد الأهداف المهمة لهذا البرنامج، والتي يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار دائما من قبل مخططي ومصممي البرامج التنفيذية الفرعية. وصرح وزير الصحة أن نمط استهلاك الأدوية في البلاد يجب أن يتم تصميمه في هذا البرنامج وقال: يجب تنفيذ هذا البرنامج بطريقة تكون النتيجة هي تجنب الوصف غير المعقول للأدوية. وأضاف عين اللهي: كما ينبغي تجميع وتنفيذ برامج أخرى مهمة للنظام الصحي، مثل خريطة الأمراض في البلاد والتخطيط الإقاليمي وشبابية السكان، من خلال تنفيذ برنامج صحة الأسرة. ومع تأكيده على ضرورة صياغة وتنفيذ برامج البحوث الصحية بما يتوافق مع برنامج صحة الأسرة، قال: يجب أن توضح لنا الأبحاث سبب انتشار مرض السرطان في منطقة معينة ولماذا تكون مشاكل الصحة البيئية أكثر انتشارا في منطقة ما من البلاد عنها في أجزاء أخرى. واوضح أن برنامج صحة الأسرة قادر على تزويد متخذي القرار والمجلس الأعلى للصحة بالمعلومات اللازمة حول المكونات الاجتماعية التي تؤثر على الصحة، وأضاف: ​​"في العامين المقبلين يجب أن نتخذ خطوات نحو تنفيذ برنامج صحة الأسرة بكل قوتنا."
رایکم
آخرالاخبار