۱۱۷۹مشاهدات
على صعيد بناء محطات الطاقة النووية ، يجب أن تكون عملية الحركة على نحو تقود إلى نقل التكنولوجيا والنهوض بالمعرفة التقنية للبلاد ، ويجب أن نتحرك تدريجياً نحو الاكتفاء الذاتي في عملية التوليد وفي كافة الأبعاد والمراحل الإنشائية والهندسية.
رمز الخبر: ۶۸۰۱۱
تأريخ النشر: 19 July 2023
اعلن مساعد رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية في اجتماع مجموعة عمل تطوير محطات الطاقة النووية انه تم حتى الآن ، تحديد 5 مواقع في البلاد لبناء محطات للطاقة النووية في اطار الخطة المستقبلية لتوفير 20 الف ميغاواط من الطاقة الكهروذرية لغاية العام 2041. وعقد اجتماع فريق العمل لتطوير محطات الطاقة النووية في البلاد ظهر اليوم الثلاثاء برئاسة محمد مخبر النائب الأول لرئيس الجمهورية الذي أعلن عن توجه الحكومة الجاد لبناء محطات للطاقة النووية بطاقة 20 ألف ميغاواط وقال: من الضروري تحديد نموذج التمويل في الخطة الشاملة لبناء هذه المحطات. وأضاف انه : على صعيد بناء محطات الطاقة النووية ، يجب أن تكون عملية الحركة على نحو تقود إلى نقل التكنولوجيا والنهوض بالمعرفة التقنية للبلاد ، ويجب أن نتحرك تدريجياً نحو الاكتفاء الذاتي في عملية التوليد وفي كافة الأبعاد والمراحل الإنشائية والهندسية. وقدم نائب رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية محمد اسلامي في هذا الاجتماع الذي حضره وزير الطاقة ومحافظ البنك المركزي وبعض المسؤولين في المؤسسات الأخرى تقريراً عن الإجراءات المتخذة مثل تحديد المواقع والدراسة والتنسيق والوفاء بمتطلبات إنشاء محطة للطاقة النووية ، وقال: حتى الآن ، تم تخصيص خمسة مواقع في البلاد لبناء محطات للطاقة النووية، وتم اتخاذ الإجراءات الأولية وتمهيدات العمل و في بعض الحالات تم اجراء عملياتها التنفيذية وابرام عقود مع الصناعات المحلية. كما قدم وزير الطاقة في هذا الاجتماع توضيحات حول إنشاء محطات الطاقة النووية ومسألة مواقع محطات الطاقة وضرورة الاهتمام بخطوط نقل الطاقة. وتقرر في هذا الاجتماع ، إنشاء محطات للطاقة النووية بطاقة 20 ألف ميغاواط على جدول أعمال منظمة الطاقة الذرية بحلول عام 2041 ، وسيجري في الاجتماع المقبل بحث اتخاذ الإجراءات اللازمة لبناء محطات الطاقة ، وكذلك هندسة بنائها بالاعتماد على الطاقات الوطنية وتحديد دور كل جهاز في هذا الاطار. كما تقرر أن تقوم منظمة الطاقة الذرية باعداد وعرض نموذج تمويل تنفيذ المشاريع مع خطط بنائها وطنيا والمشاركة الخارجية، في الاجتماع القادم.
رایکم