۴۲۰مشاهدات
كما أثر فرض قيود أكثر صرامة على الصادرات من المغرب وارتفاع أسعار الأسمدة على خلفية الأزمة الأوكرانية في تراجع الإنتاج.
رمز الخبر: ۶۷۴۰۹
تأريخ النشر: 22 February 2023
ذكرت صحيفة "ديلي تلغراف" أن سكان المملكة المتحدة يواجهون نقصا في الطماطم وسط قلة المحاصيل في البلدان المصدرة. ویذکر انها جرت العادة أن تستورد بريطانيا مادة الطماطم (بندورة) من المغرب وهولندا وإسبانيا. وبعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي اعتمد المشترون بشكل كبير على الواردات من المغرب. والسبب في نقص مادة الطماطم على أرفف المتاجر البريطانية هذا العام هو ضعف الحصاد في البلدان الموردة الرئيسية، إذ عانت المحاصيل في المغرب من الفيضانات وانخفاض درجات الحرارة وكذلك أثرت موجة الطقس البارد على المحصول في إسبانيا. كما أثر فرض قيود أكثر صرامة على الصادرات من المغرب وارتفاع أسعار الأسمدة على خلفية الأزمة الأوكرانية في تراجع الإنتاج. وقال أندرو أوبي، مدير الغذاء والاستدامة في اتحاد تجار التجزئة البريطانيين، في بيان: "أدت الظروف الجوية الصعبة في جنوب أوروبا وشمال إفريقيا إلى انخفاض محصول بعض الخضروات والفواكه، بما في ذلك الطماطم".
رایکم