۹۹۲مشاهدات
من الطبيعي أن نكون في لبنان وفي المقاومة الإسلامية تحديداً، إلى جانب الشعب السوري في مأساته ومحنته.
رمز الخبر: ۶۷۳۷۰
تأريخ النشر: 13 February 2023

استنكر رئيس المجلس التنفيذي لحزب الله لبنان "السيد هاشم صفي الدين"، ازدواجية المواقف الغربية قبال المنكوبين في الزلزال المدمر الذي ضرب سوريا الاسبوع الماضي وتعنته بشان العقوبات التي يفرضها على هذا البلد رغم محنته الكبيرة؛ مؤكدا بأن الغرب كشف عن الثقافة التي ينتمي إليها، فهو يحمل شعارات كاذبة بالدفاع عن حقوق الإنسان.

جاء ذلك خلال تصريح ادلى به السيد صفي الدين، على هامش رعايته عملية ارسال القافلة الأولى من حملة المساعدات الانسانية التي حشدها حزب الله لبنان تحت شعار "رحماء" للمتضررين من الزلزال في سوريا.

واضاف القيادي في حزب الله: من الطبيعي أن نكون في لبنان وفي المقاومة الإسلامية تحديداً، إلى جانب الشعب السوري في مأساته ومحنته.

وأطلق حزب الله لبنان، القافلة الأولى من المساعدات الإنسانية والصحية والغذائية تحت شعار "رحماء" لمساعدة المنكوبين في سوريا جراء الزلزال المدمر، حيث ستكون وجهة هذه القافلة محافظة اللاذقية، على ان تليها قوافل أخرى إلى حلب ومناطق سورية أخرى؛ حسب موقع العهد الاخباري.

حزب الله : زلزال سوريا كشف عن الثقافة التي ينتمي اليها الغرب

وتضم القافلة، عشرات الشاحنات الكبيرة التي يرافقها عناصر الدفاع المدني؛ محملة بالمساعدات المقدمة من الشعب اللبناني المقاوم إلى أشقائهم السوريين تعبيرا عن تضامنه معهم في هذه المحنة الصعبة في ظل الحصار الهمجي الذي تفرضه الإدارة الأمريكية وقانونها قيصر الجائر على الشعب السوري.

رایکم
آخرالاخبار