۹۱۰مشاهدات
ونفى سفير ايران في منظمات جنيف مجددا مشاركة ايران في حرب اوكرانيا معتبرا ان البعض يطلقون هذه الاتهامات التي لا اساس لها لتحقيق اغراض سياسية.
رمز الخبر: ۶۷۳۰۴
تأريخ النشر: 05 February 2023

قال السفير الايراني في المنظمات الدولية في جنيف علي بحريني ان خطر استخدام اسلحة الدمار الشامل ضد البشرية مادامت هذه الاسلحة موجودة ، داعيا مؤتمر نزع السلاح الى تركيز مباحثاته على ازالة اسلحة الدمار الشامل.

وفي كلمته أمام المؤتمر في العاصمة السويسرية اليوم الجمعة تطرق بحريني الى الاجواء الأمنية المهيمنة على المستويات الاقليمية والدولية ، مشيرا الى أن مؤتمر نزع الاسلحة فشل على مدى عدة عقود من اصدار وثيقة ملزمة بشان نزع اسلحة الدمار الشامل لأن الدول المالكة لهذه الاسلحة لاتمتلك الارادة السياسية لنزعها وتسعى للاحتفاظ بترسانتها منها.

واشار بحريني الى ان ايران قدمت الى الامم المتحدة عام 1974 مقترحا بجعل منطقة الشرق الاوسط خالية من السلاح النووي ، مشددا على ان المانع الوحيد لتحقيق هذا الهدف الاقليمي هو الكيان الصهيوني الذي يمتلك برنامجا نوويا عسكريا خارج الرقابة الدولية ومدعوم من قبل الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين ، كما يشكل تهديدا جديا للأمن والسلام في المنطقة والعالم.

ونفى سفير ايران في منظمات جنيف مجددا مشاركة ايران في حرب اوكرانيا معتبرا ان البعض يطلقون هذه الاتهامات التي لا اساس لها لتحقيق اغراض سياسية.

واكد ان موقف ايران من هذه الحرب واضح منذ البداية حيث اكدت طهران دائما ان جميع اعضاء الأمم المتحدة ينبغي ان يلتزموا بميثاق المنظمة القاضي بحل الخلافات بين الدول الاعضاء سلميا عن طريق الحوار واحترام سيادة واستقلال ووحدة جميع الدول .

رایکم