۱۵۸۳مشاهدات
وقال الناطق باسم حركة الجهاد الاسلامي: إن سوريا ستبقى رغم هذه المحاولات، حصناً منيعاً في وجه العدو وحلفائه.
رمز الخبر: ۶۶۶۲۲
تأريخ النشر: 16 August 2022

أدان الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامي "طارق سلمي"، بشدة الغارات "الإسرائيلية" على سوريا، والتي راح ضحيتها ثلاثة من الجنود السوريين الليلة الماضية.

وأكد "سلمي" في تصريح صحفي اليوم الإثنين، تضامن حركة الجهاد الإسلامي الكامل مع سوريا و وقوفها إلى جانبها؛ معبرا عن استنكاره للصمت الرسمي العربي إزاء محاولات العدو الصهيوني المتكررة للنيل من سوريا ووحدتها وسيادتها.

وقال الناطق باسم حركة الجهاد الاسلامي: إن سوريا ستبقى رغم هذه المحاولات، حصناً منيعاً في وجه العدو وحلفائه.

رایکم
آخرالاخبار