۲۵۳مشاهدات
أعلنت الناطقة باسم المفوضية الأوروبية للشؤون الخارجية، نبيلة ماسارلي اليوم، أن الاتحاد يراقب تطورات الوضع في باكستان، بعد حجب البرلمان الثقة عن حكومة عمران خان، وانتخاب شهباز شريف رئيسا للوزراء.
رمز الخبر: ۶۶۰۲۱
تأريخ النشر: 12 April 2022

أعلن الاتحاد الأوروبي، اليوم الثلاثاء، أنه يراقب تطورات الوضع في باكستان، بعد حجب البرلمان الثقة عن حكومة عمران خان، وانتخاب شهباز شريف رئيسا للوزراء.

وقالت الناطقة باسم المفوضية الأوروبية للشؤون الخارجية، نبيلة ماسارلي، إن "الاتحاد الأوروبي يراقب تطورات الوضع في باكستان عن كثب وانتخاب رئيس وزراء جديد للبلاد".

وأكدت ماسارلي خلال إحاطة إعلامية، أن الاتحاد الأوروبي سيواصل دعم باكستان، معربة عن تطلع بروكسل للعمل مع رئيس الوزراء الجديد.

وتابعت الناطقة الاوروبية قائلة: "نتوقع أن يجري تسليم السلطة بسلاسة وسلام".

وأعلن رئيس البرلمان الباكستاني بالوكالة، اياز صادق، أمس، انتخاب شهباز شريف، رئيس حزب الرابطة الإسلامية المعارض، رئيسا للوزراء خلفا لعمران خان، الذي تم حجب الثقة عن حكومته في جلسة تصويت بالبرلمان، في 9 نيسان/أبريل الجاري.

وحصل شهباز شريف على 174 صوتا، بينما لم يحصل منافسه شاه محمود قريشي، على أي أصوات نظرا لانسحاب كافة أعضاء حزب الإنصاف الذي يتزعمه خان من جلسة البرلمان.

المصدر:يونيوز

رایکم