۴۷۶مشاهدات
استشهدت المواطنة "غادة ابراهيم علي العريدي من بيت لحم ، اليوم الأحد، متأثرة بجراحها التي أصيبت بها بعد إطلاق قوات الاحتلال النار صوبها في قرية حوسان غرب بيت لحم.
رمز الخبر: ۶۵۹۱۴
تأريخ النشر: 10 April 2022

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد المواطنة "غادة ابراهيم علي العريدي"في العقد الرابع من عمرها، اليوم الأحد، متأثرة بإصابتها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، في قرية حوسان غرب بيت لحم.

وقالت الوزارة في بيان صحفي، أن العريدي وصلت مستشفى بيت جالا وهي تعاني من قطع في شريان الساق، إضافة إلى خسارتها كمية كبيرة من الدم.

وأفات مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال أطلقت النار صوب العريدي في منطقة المطينة على المدخل الشرقي للقرية، وهي أرملة، ولديها ستة أطفال.

وبحسب شهود عيان، فقد أطلقت قوات الاحتلال الرصاص صوب مواطنة أثناء سيرها في الشارع، ما أدى إلى اصابتها، وتم نقلها في مركبة خاصة إلى المستشفى، لتلقي العلاج.

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار