۳۰۷مشاهدات
أطلقت السلطات المغربية الحملة الوطنية للتضامن بمناسبة شهر رمضان المبارك، بإشراف الملك محمد السادس.
رمز الخبر: ۶۵۶۶۳
تأريخ النشر: 07 April 2022

ويستفيد من هذه الحملة "رمضان 1443"، التي رصد لها ميزانية بقيمة 103 مليون درهم، حوالي 3 ملايين شخص، يتوزعون على 83 إقليم بالمملكة، وينتمون إلى 600 ألف أسرة، منها 459 ألف و500 أسرة بالوسط القروي (77 % من الأسر المستفيدة).

وخلال هذه السنة، ونظرا لاستقرار الوضعية الوبائية، فقد تم نقل آلية توزيع المساعدات الغذائية إلى مراكز توزيع تسيرها السلطات المحلية.

ويخضع تنفيذ هذه المبادرة للمراقبة، لاسيما على مستوى لجنتين، واحدة محلية والأخرى إقليمية، تسهران ميدانيا على مراقبة تزويد مراكز التوزيع وتحديد المستفيدين وتوزيع المواد الغذائية.

كما يخضع تحديد الأشخاص المستفيدين ككل سنة، إلى عمل ميداني تقوم به السلطات المحلية بما يمكن من تقييم ظروف عيش هؤلاء الأشخاص ووضعيتهم الحالية على أساس معايير اجتماعية واقتصادية.

المصدر:يونيوز

رایکم