۲۳۵مشاهدات
التقى عضو مجلس الدولة ووزير الخارجية الصيني وانغ يي، بنائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية التركماني رشيد ميريدوف على هامش الاجتماع الثالث لوزراء خارجية الدول المجاورة لأفغانستان في تونشي، وبحثا العلاقات الثنائية والوضع بافغانستان.
رمز الخبر: ۶۵۴۳۶
تأريخ النشر: 01 April 2022

أعلن وزير الخارجية الصيني وانغ يي أن الصين مستعدة للعمل مع تركمانستان لدفع التنمية المستدامة والسلسة والمستقرة للتعاون في مختلف المجالات وخلق آفاق أوسع.

موقف وانغ يي جاء خلال لقائه بنائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية التركماني رشيد ميريدوف على هامش الاجتماع الثالث لوزراء خارجية الدول المجاورة لأفغانستان في تونشي بمقاطعة آنهوي شرقي الصين.

وقال وانغ يي إنه "بغض النظر عن كيفية تغير الوضع الدولي، تظل الصين شقيقًا موثوقًا لتركمانستان وشريكا يمكن الاعتماد عليه"، مشيرًا إلى أن الصين تثق تمامًا في العلاقات مع تركمانستان.

وأضاف أن الصين تعتزم توسيع التعاون في السلسلة الصناعية للطاقة بأكملها، وتوسيع الحجم والنطاق للتعاون في مجال الطاقة، واستكشاف إمكانات التعاون في الطاقة الخضراء واستخدام الغاز الطبيعي والمعدات التقنية.

بدوره، أعلن ميريدوف خلال اللقاء، أن تركمانستان تعتبر الصين أهم شريك في التعاون في مجال الطاقة، ولن تغير هذا الموقف الراسخ.

وأشار إلى أن تركمانستان على استعداد لتعزيز المواءمة بين استراتيجيتها التنموية لإحياء طريق الحرير العظيم ومبادرة الحزام والطريق، ورفع العلاقات الثنائية إلى مستوى عال جديد.

كما تبادل الجانبان وجهات النظر حول التعاون بين الصين وخمس دول في آسيا الوسطى، فضلاً عن قضية أفغانستان.

وأعرب ميريدوف عن دعمه لأفغانستان "في رسم خط واضح مع المنظمات الإرهابية وقمع كل القوى الإرهابية بحزم بما فيها حركة تركستان الشرقية الإسلامية".

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار