۲۵۶مشاهدات
على وقع ليلة صاخبة عاشتها تونس، بسبب الاحتفالات الشعبية بعد تأهل المنتخب الوطني لنهائيات كأس العالم للمرة الثانية على التوالي والسادسة في تاريخ البلاد، هنّأ الرئيس قيس سعيّد، أعضاء المنتخب وأثنى على الجهود التي تم بذلها من أجل تحقيق هذا الإنجاز الهام.
رمز الخبر: ۶۵۳۵۲
تأريخ النشر: 31 March 2022

هنّأ الرئيس التونسي قيس سعيّد، أعضاء المنتخب الوطني لكرة القدم، بمناسبة تأهلهم إلى نهائيات كأس العالم في قطر 2022، وأثنى على الجهود التي تم بذلها من أجل تحقيق هذا الإنجاز الهام.

واستقبل سعيّد عناصر المنتخب وأعضاء الجهاز الإداري والفني في قصر قرطاج، امس الاربعاء، وحثّ الجميع على مواصلة بذل الجهد والاستعداد الجيّد للاستحقاقات الرياضية القادمة والتحلّي بثقافة الانتصار من أجل تحقيق نتائج متميّزة.

وقال سعيّد إنّه تابع المباراة التي جمعت بين المنتخب ومالي مساء الثلاثاء بملعب حمادي العقربي برادس، مشيرًا الى الاحتفالات التي شهدتها البلاد التونسية إثر فوز المنتخب، قائلاً: "لقد أدخلتم الفرحة على نفوس التونسيين والتونسيات.. الراية التونسية الموجودة في كلّ مكان.. ذكّرتموني بعام 1978 عندما انتصرت تونس في نهائيات كأس العالم ضدّ المكسيك".

وأكد رئيس الدولة "أنّنا قادرين على الانتصار ورفع الراية التونسية وإدخال الفرحة في قلوب التونسيين".

وتأهل المنتخب التونسي لكرة القدم رسميًا إلى تصفيات كأس العالم قطر 2022، بعد تعادله السلبي مع منتخب مالي خلال المباراة التي جمعت بينهما مساء الثلاثاء في ملعب رادس في تونس العاصمة.

وهذه المرة السادسة التي يبلغ فيها "نسور قرطاج" النهائيات، بعد 1978 و2002 و2006 و1998 و2018.

ومباشرة بعد الإعلان عن إنتهاء المباراة، خرجت الجماهير التونسية إلى ساحات وميادين وشوارع تونس العاصمة وضواحيها بأعداد غفيرة للتعبير رافعين الأعلام التونسية تعبيرًا عن الفرحة بهذا التأهل.

المصدر:يونيوز

رایکم