۲۷۶مشاهدات
اعلنت وزارة الخارجية الوسية اليوم ان وزيرا الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، والباكستاني شاه محمود قريشي، ناقشا اليوم خلال لقائهما في مدينة تونشي الصينية إنشاء خط أنابيب الغاز "التيار الباكستاني".
رمز الخبر: ۶۵۲۷۲
تأريخ النشر: 30 March 2022

ناقش وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مع نظيره الباكستاني شاه محمود قريشي، إنشاء خط أنابيب الغاز "التيار الباكستاني".

وجاء في بيان لوزارة الخارجية الروسية عقب اللقاء في في مدينة تونشي الصينية اليوم الأربعاء: "تم الإعراب عن الاستعداد لبناء تعاون ثنائي متعدد الأوجه. تتمثل المهام ذات الأولوية في زيادة حجم التجارة وتنفيذ عدد من المشاريع في قطاع الطاقة، بما في ذلك بناء خط أنابيب الغاز "التيار الباكستاني".

هذا ووقعت روسيا وباكستان في عام 2015 اتفاقاً بين الحكومتين، بشأن بناء خط أنابيب الغاز شمال- جنوب.

وتوصلت روسيا وباكستان عام 2015 إلى اتفاق بشأن بناء خط أنابيب لنقل الغاز إلى باكستان وبتكلفة تقدر بـ 2.5 مليار دولار. ويتم إنجاز هذا المشروع من قبل شركة "أر.تي – غلوبالني ريسورسي" التي تعمل ضمن صلب تنظيم مؤيية "روستيك" الحكومي. إلا أن وزير الطاقة الروسي، نيكولاي شولغينوف، قال في وقت سابق، أن هذه السعة ستكون أكثر - 16 مليار.

ويتلخص الهدف من هذا المشروع "شمال - جنوب" بربط خط أنابيب غاز بطول 1100 كيلومتر وبطاقة إنتاجية تصل إلى 12.4 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي المسال سنويًا، مع محطات استقبال الغاز المسال الواقعة في ميناء كراتشي في جنوب باكستان مع مدينة لاهور في شمال البلاد.

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار