۳۰۸مشاهدات
جرت مباحثات قطرية ماليزية بشأن قضايا إقليمية ودولية عدة، ترأسها أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ورئيس وزراء ماليزيا صبري يعقوب الذي يزور الدوحة منذ الاحد الماضي.
رمز الخبر: ۶۵۲۵۶
تأريخ النشر: 30 March 2022

بحث أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مع رئيس وزراء ماليزيا صبري يعقوب التطورات الإقليمية والدولية.

وذكر بيان للديوان الأميري امس الثلاثاء ان امير قطر ورئيس الوزراء الماليزي عقدا جلسة مباحثات بالديوان الأميري القطري.

واوضح أنه جرى خلال الجلسة "بحث أوجه تطوير التعاون المشترك لا سيما في مجالات الاقتصاد والاستثمار، بالإضافة إلى تبادل وجهات النظر حول أبرز القضايا الإقليمية والدولية."

وفي سياق متصل، ذكر بيان رسمي ماليزي، أن مباحثات الأمير تميم ويعقوب شملت قضايا بينها النهوض بالتعاون طويل الأمد بين الجانبين ورسم طريق نحو التعاون الاقتصادي وجهود التعافي لما بعد مرض فيروس كورونا وتبادل وجهات النظر بشأن القضايا الدولية محل الاهتمام.

ولفت إلى أن رئيس الوزراء الماليزي، في إطار زيارته، تسلم خطاب اتفاق على استثمارات تصل قيمتها إلى 360 مليون دولار أمريكي من شركة "أجريكو" الزراعية القطرية، كما شهد تبادل خطاب نوايا بين شركة "بريما" الماليزية وجهاز قطر للاستثمار (صندوق الثروة السيادي للدولة).

وكان صبري يعقوب قد وصل إلى الدوحة الأحد الماضي في زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام، تعد الأولى له إلى قطر منذ تعيينه رئيسا للوزراء في بلاده في أغسطس/آب الماضي.

المصدر:يونيوز

رایکم