۲۴۲مشاهدات
يَتمسكُ الحزبانِ الكرديانِ الديمقراطي والاتحادُ كلٌ بمرشحِهِ للمنصب، رَغمَ المَخاوفِ من الدخولِ بتعقيداتٍ دستوريةٍ جديدةٍ من جرّاءِ استمرارِ أزمةِ منصبِ رئيسِ الجمهورية.
رمز الخبر: ۶۵۲۳۱
تأريخ النشر: 30 March 2022

وترنو الأنظارُ مرةً أخرى نحوَ المحكمةِ الاتحاديةِ لإيجادِ مخرج دستوري في حالِ فشلَتْ تسميةُ الرئيسِ بجلسةِ الأربعاءِ.

ويرى متابعون للشأن السياسي العراقي أن رئاسة الجمهورية تعد مسألة إثبات وجود بالنسبة للديمقراطي والاتحاد، وأن الكتل ستلجأ للمحكمة الاتحادية إذا لم يمرر الرئيس بجلسة الأربعاء.

المصدر:يونيوز

رایکم