۲۱۲مشاهدات
أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الثلاثاء أنها قررت خفض عملياتها القتالية على محوري كييف وتشيرنيغوف بشمال أوكرانيا، وذلك لتهيئة ظروف مواتية لمواصلة المفاوضات السلمية.
رمز الخبر: ۶۵۱۹۳
تأريخ النشر: 29 March 2022

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الثلاثاء أنها قررت خفض عملياتها القتالية على محوري كييف وتشيرنيغوف بشمال أوكرانيا، وذلك لتهيئة ظروف مواتية لمواصلة المفاوضات السلمية.

هذا الموقف جاء على لسان نائب وزير الدفاع الروسي ألكسندر فومين في تصريح للصحفيين، الى جانب رئيس الوفد الروسي إلى المحادثات مع أوكرانيا، فلاديمير ميدينسكي، في ختام جولة اليوم الثلاثاء من المفاوضات الروسية الأوكرانية في اسطنبول.

وقال: "نظرا إلى أن المفاوضات حول إعداد اتفاق بشأن الوضع الحيادي وغير النووي لأوكرانيا، وكذلك بشأن توفير ضمانات أمنية لأوكرانيا، تنتقل إلى المجال العملي، وأخذا في الاعتبار المبادئ التي نوقشت خلال اجتماع اليوم، قررت وزارة الدفاع الروسية.. تقليص بشكل جذري أي تخيف، العمليات العسكرية على محوري كييف وتشيرنيغوف".

وأوضح فومين أن هذا القرار يهدف إلى "تعزيز الثقة المتبادلة وتهيئة الظروف اللازمة لمواصلة المفاوضات وتحقيق الهدف النهائي المتمثل في الاتفاق على توقيع الاتفاقية المذكورة".

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار