۴۱۲مشاهدات
أكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، خلال لقائه وزير خارجية لوكسمبورغ جان إسلبورن، اليوم الثلاثاء، ان العراق ماضٍ في تعزيز الشراكة مع أوروبا.
رمز الخبر: ۶۵۱۸۲
تأريخ النشر: 29 March 2022

أكد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، اليوم الثلاثاء، أن العراق ماضٍ في تعزيز الشراكة مع أوروبا.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء في بيان، ان "رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي استقبل، اليوم الثلاثاء، وزير خارجية دوقية اللوكسمبورغ جان إسلبورن والوفد المرافق له"، مبينا انه "جرى خلال اللقاء البحث في تعزيز العلاقات الثنائية بين العراق ولوكسمبورغ، وكذلك مع عموم دول الاتحاد الأوروبي".

وأضاف أن "اللقاء شهد مناقشة الأوضاع على الساحة الدولية، وضرورة السعي إلى إيجاد حلول سلمية للصراعات الدائرة، ووقوف العراق إلى جانب كل ما من شأنه تجنيب الشعوب معاناة النزاعات، وآثار الحروب وكوارثها على المدنيين".

وأكد الكاظمي أن "العراق ماضٍ في تعزيز الشراكة مع لوكسمبورغ وأوروبا في الحرب على الإرهاب، والتعاون المؤسساتي في مجالات مختلفة أهمها مكافحة الفساد، وإصلاح القطاع المصرفي، وتنمية الاعتماد على الطاقة النظيفة".

من جانبه، أشار وزير خارجية لوكسمبورغ إلى أن "حكومته والاتحاد الأوروبي يتطلعان إلى الاستمرار في مساعدة العراق، وتوفير الدعم والإسناد في مختلف المجالات"، معربًا عن استعداد بلاده "للعمل مع العراق على تشجيع النشاط الاستثماري الداعم للتنمية الاقتصادية، وتوفير فرص العمل".

وأكد سعيه إلى "إزالة معوقات عمل الخطوط الجوية العراقية في المطارات الأوروبية".

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار