۴۹۹مشاهدات
علق الرئيس التونسي قيس سعيد على دعوة رئيس البرلمان التونسي المجمدة أعماله، راشد الغنوشي، مكتب مجلس النواب للانعقاد، مؤكدا استحالة "العودة إلى الوراء".
رمز الخبر: ۶۵۰۵۹
تأريخ النشر: 27 March 2022

وقال سعيد خلال اجتماعه مع رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان بقصر قرطاج أمس السبت: ''يدعون أن الاستشارة فاشلة لأنهم يفرحون بالفشل ويفرحون بضرب المواطن التونسي حتى لا يتحرك''.

وتابع: ''من يريد أن يجتمع خارج هذا الفضاء فليجتمع في المركبة الفضائية في السماء.. لكن المجلس مجمد وأي قرار سيتم اتخاذه هو خارج التاريخ والجغرافيا، ومن يحلم بالعودة إلى الوراء هو واهم وواهم وواهم.. ولن تتحقق أضغاث أحلامه''.

وكان رئيس البرلمان التونسي المجمدة أعماله، راشد الغنوشي، قد دعا امس السبت، مكتب مجلس النواب للانعقاد صباح يوم الاثنين، وذلك للنظر في جدول أعمال المجلس للفترة القادمة، عبر تدوينة نشرها مساعده المكلف بالإعلام والاتصال ماهر المذيوب.

هذا وبحث سعيد وبودن خلال لقائهما امس، الوضع العام في البلاد وخاصة على المستويين الاقتصادي والاجتماعي، حسب بيان للرئاسة التونسية.

كما تطرق سعيد إلى نشاط الحكومة وخاصة اللقاءات التي عقدتها رئيسة الحكومة مع عدد من ممثلي المؤسسات المالية العالمية، وفي مقدمتها صندوق النقد الدولي.

وقد تم التأكيد على أن "تستجيب الحلول التي سيتم اقتراحها لمطالب الشعب التونسي، وألا يتم المساس بالدور الاجتماعي للدولة، وأن يتم تقاسم الأعباء بناء على العدل والإنصاف."

ونوه الرئيس التونسي "بالعمل المستمر الذي تقوم به الحكومة حتى وإن لم يتم تغطية هذا النشاط بوسائل الإعلام."

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار