۲۸۴مشاهدات
أكد المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" جون كيربى، في مؤتمر صحفي، أنه لا يوجد تهديد سيبراني محدد يستهدف البنية التحتية للبنتاغون، في تعليق على بيان للرئيس الأميركي، جو بايدن، دعا فيه القطاع الخاص إلى اتخاذ تدابير دفاعية ضد الهجمات الإليكترونية.
رمز الخبر: ۶۴۶۶۰
تأريخ النشر: 22 March 2022

وأوضح كيربي ان أنظمة الولايات المتحدة تتعرض للهجمات السيبرانية يوميا، ولا يوجد تهديد محدد، مشيرا إلى أن واشنطن تعمل على تعزيز أمنها الإلكترونى.

وقال "إن روسيا تريد زيادة عدد المرتزقة الأجانب في أوكرانيا، لكننا لم نر تحركا لتلك المجموعات".

وأضاف كيربي أن الوزارة تناقش ماهية الدفاعات الجوية المناسبة التي يمكن إرسالها لأوكرانيا، مشيرا إلى أن الأمر يتعلق في النهاية بقرارات سيادية للدول المعنية.

وأشار الى أن "القوات الروسية تستهدف المدنيين في معظم الاحيان عمدا في أوكرانيا، ووزارة الدفاع الأمريكية تساعد في جمع الأدلة لتلك الجرائم".

وتابع: "سنساهم في عمليات التحقيق، أما بالنسبة لما سينتج عن ذلك، فهذا ليس قرارا ستتخذه قيادة البنتاغون."

وختم "نرى إشارات على زيادة في نشاط البحرية الروسية شمالي البحر الأسود حيث تم تسجيل نشاط عسكري للبحرية الروسية قبالة سواحل أوديسا"، مؤكدا أن الأوكرانيين حققوا نجاحا كبيرا في صد روسيا ومنعها من التفوق الجوي.

وتأتي تصريحات كيربي هذه بعد ساعات من بيان للرئيس الأميركي، جو بايدن، دعا فيه القطاع الخاص إلى اتخاذ تدابير دفاعية ضد الهجمات الإليكترونية.

وكان المسؤولون، بمن فيهم بايدن، قد توقفوا في السابق عن القول بأن جرائم حرب تُرتكب في أوكرانيا، مستشهدين بالتحقيقات الجارية حول ما إذا كان يمكن استخدام هذا المصطلح.

لكن المسؤولين أوضحوا أنهم يعتقدون أن "الفظائع جارية"، وأن الاستهداف المتعمد للمدنيين سيشكل "جرائم حرب".

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار