۱۷۴مشاهدات
ندد الفلسطينيون باستقبال هرتشوغ في تركيا، واعتبروا ذلك خيانة.
رمز الخبر: ۶۴۱۲۵
تأريخ النشر: 11 March 2022

وبكثيرٍ من الاستغرابِ والتنديد يراقبُ الفلسطينيونَ الاستقبالَ الحميمَ لرئيسِ دولةِ الاحتلال اسحاق هاتصوغ من قبلِ الرئيس التركي رحب طيب اردوغان استقبالٌ يقولُ الفلسطينيونَ أنه جائزةٌ لمن يقتلهُم ويُهودُ مقدساتِهم.

ووجه الفلسطينيونَ التحيةَ لجماهيرِ الشعبِ التركي التي مزقتْ علمَ كيان الاحتلال احتجاجا على الزيارةِ التي لن تنزعَ صفةَ العدوِ عن الاحتلال.

ويرى الفلسطينيونَ في الزيارةِ خذلانا لهم في المواجهةِ المفتوحةِ مع المحتل، رافضين أيَ مبرراتٍ تعطيهُا تركيا لعودةِ هذه العلاقاتِ مع دولةٍ تسرقُ أرضَهم.

ويقول الفلسطينيون إنه لا فرقَ بينَ مطبعٍ واخر، فالمطبعون مهما كانت مبرراتُهم يتيحونَ الفرصةَ لكيان الاحتلال لاختراقِ المنطقةِ والعبثَ بمصالحِ شعوبِهم واكبرُ المتضررينَ هم الفلسطينيون.

المصدر:يونيوز

رایکم
آخرالاخبار