۳۴۵مشاهدات
كما بحث الرئيسيان الايراني والفرنسي التطورات الجارية في المنطقة من بينها الاوضاع في لبنان.
رمز الخبر: ۶۲۳۴۵
تأريخ النشر: 30 January 2022

تلقى رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية اية الله ابراهيم رئيسي ليل السبت اتصالا هاتفيا من الرئيس الفرنسي ايمانوئيل ماكرون حيث بحث الجانبان فيه تعزيز العلاقات الثنائية و القضايا الاقليمية ومفاوضات فيينا بشان الغاء الحظر على البلاد.

ويذکر ان اية الله رئيسي اشار الى إقرار أمريكا بفشل سياسة الضغوط القصوى مؤكدا " ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اثبتت خلال عملية المفاوضات ارادتها وجديتها للتوصل الى اتفاق وان اي جهد من قبل الطرف المقابل في هذا المجال ينبغي ان يشمل الغاء الحظر والتحقق منه ومنح ضمانات موثوقة بهذا الشأن.

واكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية بان استقرار وامن المنطقة لن يتحققا سوى عبر سبل اقليمية وليس عبر التدخلات الاجنبية، داعيا المجتمع الدولي الى الاهتمام بالازمة الانسانية في اليمن ورفع الحصار عن الشعب اليمني المظلوم.

من جانبه اكد الرئيس الفرنسي في الاتصال ان من حق الجمهورية الاسلامية الايرانية أن لا تثق بأميركا لأنها هي التي تسببت بهذه الازمة.

وأدان ايمانوئيل ماكرون الاعتداءات العسكرية على الشعب اليمني لاسيما الهجمات الاخيرة.

كما بحث الرئيسيان الايراني والفرنسي التطورات الجارية في المنطقة من بينها الاوضاع في لبنان.

رایکم