۱۴۵مشاهدات
رمز الخبر: ۶۲۱۸۸
تأريخ النشر: 22 January 2022

قدّم نائب الأمين العام للجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد، مساء اليوم الجمعة "التعازي إلى شعب اليمن بعد ارتقاء الشهداء اليوم"، مُتمنيًا "الشفاء العاجل للجرحى جرّاء المجزرة المهولة التي ارتكبها التحالف السعودي".

وشدّد فؤاد خلال حديثه عبر قناة الميادين الفضائيّة في برنامج "المسائيّة"، على أنّ "ما يجري في اليمن هو بتعليماتٍ أمريكيّة، لأن الطائرات والسلاح أمريكي وكل المعلومات التي تأتي من الأقمار الصناعية أيضًا تأتي من أمريكا"، لافتًا إلى أنّ "هذه الدول التي تشن العدوان على اليمن يشاركها الكيان الصهيوني بتفاصيل العمليات وكل المجازر".

وأكَّد فؤاد على أنّ "الكيان له تاريخ حافل في ارتكاب المجازر من صبرا وشاتيلا إلى قطاع غزّة وباقي الأراضي الفلسطينيّة، وكل من طبّع من الحكّام العرب مع الكيان الصهيوني يُساهم اليوم في مذابح اليمن"، مُشيرًا إلى أنّ "البعض يحاول تحييد أميركا والكيان الصهيوني عمّا يجري من مآسي في اليمن، لكن نؤكّد أنّ هؤلاء هم أصحاب القرار وبعض الحكام العرب هم مجرد منفّذ".

وقال فؤاد إنّ "الجرائم التي يرتكبها العدوان السعودي في اليمن تتم أمام عين العالم الذي يقف ساكنًا، فيما تحد أدوات القمع لدى بعض الأنظمة العربيّة من خروج الشعوب إلى الشوارع للتنديد بكل هذه الجرائم في اليمن وغيره"، مُؤكدًا أنّ "هناك تقصير من الأحزاب والقوى الوطنيّة والتقدميّة إزاء تحشيد الشعوب من أجل تحدي الأنظمة القمعيّة"، مُطالبًا "الجماهير العربيّة بالتظاهر أمام السفارات الأمريكيّة والصهيونيّة في أوروبا رفضًا لهذا العدوان".

ورأى أبو أحمد أنّ "هذه الجرائم تستدعي من محور المقاومة التفكير في كيفية وضع حد لكل هؤلاء المجرمين، ولدى المحور اليوم إمكانيات تخيف الكيان الصهيوني، واليمن جزء من هذا المحور".

وشدّد فؤاد على أنّ "الهجمة بدأت من فلسطين وتستكمل الآن في المناطق والأقطار الأخرى"، لافتًا إلى أنّ "الجرائم مستمرة في الشيخ جراح والنقب المحتل وكل المناطق، وشعبنا يقابل كل ذلك بصمودٍ أسطوري".

وبيّن فؤاد أنّ "الوضع الحالي في اليمن يستدعي الحراك الشعبي في الأقطار العربيّة والخارجيّة"، مُتسائلاً: "أين هو أمين عام الجامعة العربيّة أمام المذبحة التي حصلت اليوم في اليمن؟، وإلى جانبه الأمين العام للأمم المتحدة!".

وفي ختام حديثه، قال أبو أحمد فؤاد: "نقول لشعب اليمن العظيم أنّه في قلوبنا، ونحن نقف إلى جانبه باستمرار بدمنا وكل إمكانياتنا كلّما أمكن ذلك"، مُؤكدًا أنّ "الشعب اليمني سينتصر قريبًا وستتحطّم كل المؤامرات على يد أبطال هذا الشعب".

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: