۲۹۹مشاهدات
قال الناطق الرسمي بإسم حركة أنصارالله في اليمن محمد عبدالسلام أن مجازر العدوان في الحديدة وصنعاء لا يمكن أن تُخضع الشعب أو تكسر إرادته.
رمز الخبر: ۶۲۱۶۹
تأريخ النشر: 21 January 2022

وغرد عبدالسلام على وسائل التواصل الإجتماعي حول غارات طيران العدوان التي استهدفت المدنيين في محافظتي الحديدة وصنعاء:"مجازر العدوان بحق نزلاء سجن صعدة والمدنيين في الحديدة وصنعاء واستهداف المنشآت المدنية لا يمكن أن تُخضع الشعب أو تكسر إرادته، بل ستدفعه للرد بكل وسيلة ممكنة وبكل ما أوتي من حق وقوة".
كما قال عبدالله في تغريدة ثانية:"العدو بجرائمه ومجازره الوحشية لا يأتي بجديد سوى أنه يعلن للعالم أنه مفلس أخلاقيا وفاشل ميدانيا، وبذلك يتعزز الموقف المبدئي بأن العدو غير مرتدع إلا بالقوة، وأنه بعد 7 سنوات من الفشل بات أكثر خطرا وتوحشا وأنه لا سلام في ظل استمرار العدوان والحصار".
,استشهد وأصيب 20 مواطناً يمنيا مساء الخميس، نتيجة غارات طيران العدوان السعودي الأمريكي على مبنى الاتصالات في محافظة الحديدة.
وارتفع حصيلة ضحايا غارات العدوان على مبنى الاتصالات بمدينة الحديدة إلى 3 شهداء و17 جريحا>
وتواصل طواقم الإسعاف انتشال الضحايا والبحث عن ناجين تحت ركام مبنى الاتصالات بالمدينة.
وأكدت مصادر محلية أن تحليق الطيران يعيق انتشال الضحايا من تحت ركام مبنى الاتصالات المكون من 3 طوابق.

رایکم